هل اخفى ترامب الإعلان عن إصابة جنود أمريكيين بقصف قاعدة عين الأسد؟

اخبار العراق: كشفت وسائل إعلام أميركية، السبت، أن الرئيس دونالد ترامب وقادة البنتاغون لم يعلموا بإصابة الجنود الأميركيين، عقب الهجوم الصاروخي الذي شنته إيران على قاعدة بالعراق تتمركز فيها قوات أميركية يوم الثامن من يناير الماضي، إلا بعد أسبوع من وقوع الهجوم.

وأكدت صحيفة “Business Insider”، أن الجنود المصابين في الهجوم، تم توزيعهم بين معسكر عريفجان في الكويت، ومركز لاندستول الطبي الإقليمي في ألمانيا، من أجل تلقي العلاج.

وكان الجيش الأميركي قد أعلن، الجمعة، أن 11 جندياً عولجوا من أعراض الارتجاج بالمخ، نتيجة الهجوم الصاروخي الإيراني، وكان الجيش والرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أعلنوا فيما مضى: “أنه لم تقع إصابات في صفوف الجنود”.

ودافعت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” عن اتهامات طالتها بإخفاء حقيقة إصابة الجنود، وقالت: “إنها لم تهون أو ترجئ نشر معلومات عن إصابات الجنود”، مضيفة: “أن مثل هذه الإصابات قد تحتاج وقتاً لتحديدها”.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان، إن إعلان الجيش الأميركي عن نقل 11 عسكرياً أمريكياً خارج العراق لإجراء المزيد من الفحوصات نُشر بعد ساعات فقط من إخطار وزير الدفاع مارك إسبر.

وكالات

469 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments