هيأة النزاهة تطالب بمنع المشمولين بالعفو والفاسدين من الترشح للانتخابات وتسنم المناصب

أخبار العراق: طالبت هيأة النزاهة، السبت 23 كانون الثاني 2021، بمنع المشمولين بالعفو والفاسدين من الترشح للانتخابات المقبلة وتسنم المناصب.

ونقلت وكالة الانباء العراقية عن الهيأة قولها، إن تحصين الوظيفة العامَّة من تسلُّل الفاسدين وعديمي الخبرة والكفاية، والمُطالبة بتولية النزهاء الصالحين تُمثل إحدى الركائز المُهمَّة التي سعت الهيأة لتحقيقها، لما لها من أثرٍ بالغٍ في تحقيق أهداف مُؤسَّسات الدولة الرامية لتقديم الخدمات الفضلى للمواطنين والدفع باتجاه التنمية والإعمار والرفاهية وتوسيع الاستثمار.

واشارت إلى أنها حرصت على ضمان شفافية إجراءات التوظيف وتولّي المناصب الإداريَّة والعمل على تكريس مبادئ الاستحقاق والمساواة والعدالة وتكافؤ الفرص في التعيينات من خلال الإعلان عن المناصب الشاغرة، ووضع معايير الاستحقاق والكفاءة والخبرة والنزاهة لإسناد المناصب.

وأضافت، أنها قامت في الشق الإداريِّ باتخاذها العديد من الإجراءات للحدِّ من ظاهرةِ التعييناتِ الحزبيَّة والعشوائيَّة، ومنع الوساطات فيها، وأنْ تكونَ التعييناتُ على وفق الحاجةِ الفعليَّة للبلد، وحثها في أكثر من مناسبةٍ على اللجوء لحوكمة ملفّ التعيينات.

وأوضحت، أن مشاركتها في عضويَّة لجنة التعيينات التي ألفتها الأمانة العامَّة لمجلس الوزراء، للتحقُّق من نزاهة التعيينات في وزارات الدولة ومُؤسَّساتها بموجب الأمر الديوانيّ رقم (72) لسنة 2018، الخاصَّة بمراجعة وتدقيق إجراءات التعيينات بما يتلاءم مع التعليمات والضوابط الصادرة بهذا الشأن.

وتابعت، أنها لديها مُسوَّدات قوانين لمنع تسرُّب الفاسدين للوظيفة العامة وانها اعدت مُسوَّدة مشروع قانون تعديل قانون الخدمة المدنيَّة رقم 24 لسنة 1960، ومُسوَّدة مشروع قانون حقِّ الاطلاع على المعلومة.

وأردفت، أن جعل التعيينات للوظائف تسير وفق أحكام ومواد القوانين النافذة وأن تكون الخبرة والكفاية والأمانة معياراً لشغل الوظيفة يُعَدُّ من الأمور المُهمَّة التي يُحتَاجُ التركيز عليها في الأنظمة والتعليمات.

ولفتت إلى أن مُسوَّدة الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد التي رسمتها بالتعاون مع الأجهزة الرقابيَّة الأخرى ومُؤسَّسات الدولة المُختلفة، شخَّـصت ظواهرَ للفساد تشتركُ فيها وزارات الدولة مُؤسَّساتها، ووجدت حلولاً عمليَّـة للحدّ منها كتعيين الأشخاص غير الكفوئين في المناصب الحكوميَّة المُهمَّة، وتقريب الأقرباء والتعيينات خارج الضوابط.

وذكرت انها شكلت فرقا للتحرّي لتدقيق بصحَّة الإجراءات المُتَّخذة في موضوع التعيينات، منها فريقٌ مركزيٌّ شُكِّلَ في دائرة التحقيقات لمتابعة أيَّة معلومةٍ تردها تتعلق بملف التعيينات.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

155 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments