واشنطن: ندعم حكومة الكاظمي ونريد عراقاً حراً كما يريده المتظاهرون

أخبار العراق: اكد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الأحد 22 تشرين الثاني 2020 ، دعم الولايات المتحدة لرئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي وفريقه.

وقال بومبيو في تصريحات صحفية من أبو ظبي: نرغب أن نرى العراق ً حرا كما يريده المتظاهرون، وندعم الكاظمي وفريقه للوصول إلى عراق حر ومزدهر.

وأضاف أن خطوات الولايات المتحدة تجاه ميليشيات إيران في العراق سيتم الإعلان عنها بوقتها المناسب، على حد قوله.

وكان رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، قد تلقى، الثلاثاء 17 تشرين الثاني 2020 ،اتصالا هاتفيا من وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية، مايك بومبيو.

وذكر المكتب الاعلامي للكاظمي، في بيان ورد لـ اخبار العراق، أن رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، تلقى مساء الثلاثاء، اتصالا هاتفيا من وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية، مايك بومبيو، جرى خلاله بحث العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلا عن تطور الأوضاع في المنطقة.

وبحسب البيان، بحث الاتصال أيضا تنمية التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، كما تطرقا الى مستقبل التعاون بين العراق والتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية، في ضوء تنامي القدرات العراقية في محاربة الإرهاب.

بعد ذلك بيوم، أعلن وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، الأربعاء 18 تشرين الثاني 2020 ،أن قرار الولايات المتحدة الأمريكية بسحب 500 عنصر من قواتها في العراق، جاء بعد الاتصال الهاتفي بين رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ووزير الخارجية مايك بومبيو.

وقال حسين في مؤتمر صحفي، في بغداد، إن الكاظمي وبومبيو اتفقا خلال اتصال هاتفي على سحب 500 عنصر عسكري أمريكي من العراق.

وأضاف: أكدنا خلال الاجتماع أن يكون هناك توقيتات زمنية لجدولة الانسحاب وبعد إعلان الاتفاق، رأينا أن هناك خطوات الحوار الاستراتيجي تم تأكيدها بعد تخفيض عديد القوات الأمريكية في العراق من 5200 عنصر إلى 3 آلاف.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

288 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments