وزارة النفط تبييع النفط بأرخص الاسعار ويعود الى العراق كوقود بخمسة اضعاف السعر

أخبار العراق: أكد عضو اللجنة المالية النيابية النائب محمد صاحب الدراجي، السبت 28 – 11 – 2020 ، إن هناك ً عمليات بيع للنفط بأرخص الاسعار محملا وزارة النفط المسؤولية.

وقال الدراجي في مقابلة متلفزة تابعتها اخبار العراق إن الحكومة يجب ان تتخذ مجموعة من الاجراءات لحل الازمة المالية التي يشهدها البلاد، وانا قدمت 20 ً حلا واللجنة المالية اتفقت على 33 نقطة كحلول واجراءات من اجل تعظيم الايرادات والسيطرة على الوضع الاقتصادي قدر الامكان وعلى السلطة التنفيذية الاخذ بها او لا هذه مسؤوليتها.

وبشأن بيع النفط واسعاره، كشف الدراجي أن وزارة النفط تقوم ببيع النفط الطبيعي العراقي بارخص الاسعار على انه نفط متوسط، كما يحصل مع النفط الاسود الذي يتم بيعه باسعار اقل وبعدها يعود الى العراق كوقود بخمسة اضعاف السعر.

وتطرق عضو المالية الى وجود شبهات فساد على البنك المركزي، بالقول: ان 57 مليار دولار تخرج من العراق سنويا مقابل اعتمادات تقدم للبنك المركزي دون ان تقدم اوراق بشانها للجهات الرقابية ومن بينها البرلمان، مبينا إنه بعث كتابا رسميا للمركزي من اجل ارسال جميع الفواتير للاعتمادات والبضاعة التي دخلت الى العراق خلال الاشهر الخمسة الاخيرة من اجل ان نقوم بمقارنتها مع الكمارك لمعرفة اين كمرك هذه الفواتير وتكون اما مزورة وغسيل اموال او هناك فساد في الكمارك.

وكان عضو اللجنة المالية في مجلس النواب، شيروان ميرزا أكد، الاثنين 2 – 11 – 2020 ،أن كل مبالغ مبيعات النفط للشهر الماضي والتي بلغت 5.3 مليار دولار بحسب بيان لوزارة النفط مع الموارد الأخرى، لا تكفي لدفع رواتب الموظفين في الدولة.

وقال شيروان ميرزا، في تصريح صحفي، إن كل مبالغ مبيعات النفط للشهر الواحد، مع الموارد الاخرى التي تحصل عليها الدولة، لا تكفي لدفع رواتب الموظفين، مبينا أن وزارة المالية لم تبلغ بشكل دقيق، عن حجم مبالغ المالية التي تصرف شهريا للموظفين، وعليها توضيح ذلك.

وأضاف ميرزا، أن  سعي الحكومة للحصول على القروض الداخلية او الخارجية، يأتي لعدم كفاية مبالغ مبيعات النفط مع الموارد الاخرى لدفع رواتب الموظفين.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

166 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments