وزير النفط: الإقليم يتحمل إنحراف العراق عن اتفاق أوبك

أخبار العراق: أكد وزير النفط إحسان عبد الجبار، الأربعاء 10 شباط 2021، أن العراق يحاول أن يكون ملتزما مع منظمة أوبك حول التخفيضات النفطية.

وأوضح عبد الجبار في تصريح صحفي، أن الانحراف عن الاتفاق يأتي بسبب حجم التخفيض في إقليم كردستان وعدم التزام سلطاته بالمنصوص عليها .

وتابع: نحاول الالتزام مع أوبك، الحقول في وسط وجنوب العراق ملتزمة وأحيانا بنسبة أكثر من 100 في المئة والمشغلين خفضوا من إنتاجهم حسب توجيهات الوزارة ووصل حجم التخفيض في حقول ميسان إلى أكثر من 45 في المئة، المتسبب بانحراف العراق عن حصته السوقية هو عدم التزام إقليم كردستان بالتخفيض المنصوص عليه .

وأشار إلى أن عدم التزام الإقليم له مبررات ، حيث هناك عدم الالتزام بتسديد مستحقاتهم من قبل وزارة المالية .

وقال عضو اللجنة المالية النيابية، عبد الهادي السعداوي، الاربعاء، 24 حزيران 2020، أن سيطرة الحكومة الاتحادية على منافذ الحدود في إقليم كردستان ستحبط عمليات تهريب النفط من شمال العراق.

وقال السعداوي في صريح صحفي، إن فرض الحكومة الاتحادية سيطرتها على المنافذ الحدودية في إقليم كردستان، فأنها ستتمكن من منع عمليات تهريب النفط خارج البلاد.

واضاف ان حكومة كردستان تصدر ما يقارب 600 الف برميل يوميا عبر جيهان التركي وحوالي 100 الف برميل عبر العجلات الحوضية، مبينا ان هذه البيانات لا توجد فيها مصداقية وشفافية واضحة.

ويفقد العراق عشرة مليارات دولار سنويا بسبب الفساد في المنافذ الحدودية.

وتشير التقديرات التخمينية الى ان ايرادات المنافذ الحدودية العراقية تصل الى عشرة مليار دولار سنويا، لكن ما يصل الى خزينة الدولة اقل من 2 مليار.

وتشير مصادر الى ان الاموال المفقودة تذهب الى جيوب المسؤولين الفاسدين وهذا يشكل خطرا على الدولة التي تعيش حاليا ازمة مالية خانقة بسبب انهيار اسعار النفط.

وأعلنت هيئة النزاهة الاتحادية عن تمكنها من ضبط مسؤول في مركز گمرك زرباطية في محافظة واسط، لتسبُّبه بهدر أكثر من ملياري دينار من المال العام.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

90 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments