9.6 ملايين شخص قضوا نحبهم بالسرطان… ثاني سبب رئيسي للوفاة في العالم

اخبار العراق: السرطان ثاني سبب رئيسي للوفاة في العالم. 9.6 ملايين شخص قضوا نحبهم بالسرطان سنة 2018.

وتسجل اليوم أكثر من 18 مليون حالة سرطان جديدة سنويا، حسب إحصائيات المرصد الدولي للسرطان.

ولا يبدو المستقبل مبشرا كذلك، إذ تتوقع منظمة الصحة العالمية أن يصل عدد المصابين ما بين 29 و37 مليون حالة بحلول عام 2040.

ويقف السرطان وراء وفاة واحدة من كل 6 تقريبا في مختلف أنحاء العالم.

“لا وقت لدينا لنخسره. عبء السرطان الثقيل يزداد عالميا”، يقول تقرير حالة السرطان في العالم لسنة 2020 الذي صدر اليوم بالتزامن اليوم العالمي للسرطان.

وتحيي الأمم المتحدة، منذ سنة 2000، في الرابع فبراير من كل سنة اليوم العالمي للسرطان، واليوم هو الذكرى العشرون.

ويزداد عبء السرطان أكثر في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، حيث ترتفع معدلات الإصابة، ومعدلات الوفيات، ويصعب الحصول على علاج.

وتتوقع منظمة الصحة العالمية ازدياد حالات السرطان بنسبة 81% بحلول عام 2040 في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، بسبب عدم كفاية الموارد اللازمة للوقاية.

أما بخصوص النساء، فيعد سرطان الثدي أكثر أنواع السرطان شيوعا (2.1 مليون حالة جديدة في 2018)، وهو أيضا السبب الرئيسي للوفاة بالسرطان (627 ألف حالة وفاة في 2018).
وفي إقليم شرق المتوسط، وهو منطقة تصنيف حسب منظمة الصحة العالمية تضم أغلب دول الشرق الأوسط، يحتل السرطان المرتبة الرابعة ضمن الأسباب الرئيسية للوفاة.

ويتوقع أن يتضاعف عدد مرضى السرطان في شرق المتوسط في العقدين القادمين، ليرتفع من نحو 676 ألف حالة جديدة في عام 2018 إلى حوالي 1.35 مليون حالة في عام 2040. وهذا يُعَدُّ أعلى زيادة نسبية بين جميع الأقاليم.

أما عن الوفيات، فقد أودى السرطان سنة 2018 بحياة أكثر 418 ألف شخص، وهو ما يمثل 4.4 في المئة من وفيات السرطان في العالم. ويتوقع أن ترتفع هذه الأرقام أيضا.

وفي إقليم شرق المتوسط، وهو منطقة تصنيف حسب منظمة الصحة العالمية تضم أغلب دول الشرق الأوسط، يحتل السرطان المرتبة الرابعة ضمن الأسباب الرئيسية للوفاة.

ويتوقع أن يتضاعف عدد مرضى السرطان في شرق المتوسط في العقدين القادمين، ليرتفع من نحو 676 ألف حالة جديدة في عام 2018 إلى حوالي 1.35 مليون حالة في عام 2040. وهذا يُعَدُّ أعلى زيادة نسبية بين جميع الأقاليم.

أما عن الوفيات، فقد أودى السرطان سنة 2018 بحياة أكثر 418 ألف شخص، وهو ما يمثل 4.4 في المئة من وفيات السرطان في العالم. ويتوقع أن ترتفع هذه الأرقام أيضا.

 

311 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments