أزمة رئاسة الحكومة في العراق تتصاعد.. تحالف النصر يرفض تقديم بديل لـ الزرفي

اخبار العراق: تجري كتل سياسية (شيعية) منذ الأسبوع الماضي، هي ائتلاف دولة القانون (26 مقعدا في البرلمان من أصل 329)، وتحالف الفتح (48 مقعدا)، وكتلة العقد الوطني (18 مقعدا)، وكتلة النهج الوطني (8 مقاعد)، وتيار الحكمة الوطني (19 مقعدا)، حوارات للاتفاق على تقديم مرشح جديد إلى رئيس الجمهورية بدلا من المكلف عدنان الزرفي.

ورفض ائتلاف “النصر” بزعامة حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي السابق، الإثنين، الحوارات التي تجري لتقديم مرشح بدلا من المكلّف بتشكيل الحكومة عدنان الزرفي.

وقال الائتلاف، في بيان له، إن “الحوارات الجارية حول تسمية مرشّح جديد لرئاسة الوزراء تخالف الدستور ولا يحق إبطال التكليف والذهاب لمكلّف جديد قبل انقضاء المدة الدستورية”.

وشدد على ضرورة “إعطاء المكلّف فرصته الدستورية، التزاما بالسياقات القانونية والتضامن الوطني”.

وكلّف الرئيس العراقي برهم صالح الأسبوع الماضي، النائب عدنان الزرفي، عضو البرلمان، بتشكيل الحكومة الجديدة.

ويأتي تكليف الزرفي بعد أن تنحى رئيس الوزراء المكلف السابق محمد توفيق علاوي، عن مهمة تشكيل الحكومة إثر فشله في إقناع السنة والأكراد لدعم تشكيلته الوزارية وبرنامجه الحكومي.

وتخلف الحكومة المقبلة حكومة عادل عبد المهدي، التي استقالت في الأول من ديسمبر/ كانون الأول الماضي، تحت ضغط احتجاجات شعبية مستمرة منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

552 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments