نجل مصلح ينفي الافراج عن والده.. ما زال معتقلاً لدى العمليات المشتركة

أخبار العراق: اكد محمد قاسم مصلح و هو نجل قائد عمليات الانبار للحشد الشعبي قاسم مصلح الذي اعتقل الشهر الماضي في بغداد من قبل لجنة مكافحة الفساد، ان والده لايزال معتقلا ولا صحة لأنباء اطلاق سراحه.

وقال نجل مصلح في حديث صحفي: لم نلتقي انا وعائلتي بوالدي منذ اعتقاله، نافيا يشدة انباء اطلاق سراح والده.

و اضاف ان والدي يتواجد حاليا لدى قيادة العمليات المشتركة، مبينا ان الاجراءات القانونية بحقه اكتملت ولا توجد اية ادانة ضده.

وكانت وسائل اعلام قد تناقلت في وقت سابق، انباء مفادها اطلاق قاسم مصلح بقرار قضائي بعد عدم ثبوت أي تهمة ضده.

واعتقلت قوات خاصة عراقية قاسم مصلح في 27 أيار/مايو المنصرم بتهمة الإرهاب، الأمر الذي كاد أن يفجر نزاعاً في قلب المنطقة الخضراء ببغداد.

وعقب توقيف مصلح ،أغلقت المنطقة الخضراء وسط بغداد بالكامل بسبب تهديدات من فصائل مسلحة، وانتشرت لاحقا قوات من الحشد لبعض الوقت في محيط المنطقة الخضراء، مما أثار مخاوف من تفاقم الوضع، وانتشرت في المقابل قوات مكافحة الإرهاب داخل المنطقة الخضراء، فيما انتشر الجيش العراقي بمناطق أخرى في العاصمة وقطع بعض الطرقات.

وشغل مصلح منصب قائد عمليات الحشد الشعبي في غرب محافظة الأنبار منذ عام 2017، بالإضافة إلى قيادته لواء 13 المعروف باسم لواء الطفوف في كربلاء، وهو ضمن تشكيلات هيئة الحشد الشعبي.

ولف الغموض أسباب اعتقال قاسم مصلح، إذ أشار البعض إلى أنه متهم باستهداف قاعدة عين الأسد العسكرية في الأنبار، فيما ذهب آخرون إلى أنه يواجه اتهامات باغتيال ناشطين في الحراك الشعبي.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

219 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments