مفوضية الانتخابات تلمح لإمكانية عودة ترشيح المستبعدين بعد نقض المحكمة قرار الاستبعاد وقبول الطعن

أخبار العراق: حسمت مفوضية الانتخابات، الجدل الحاصل بشأن عدد المرشحين المستبعدين من الانتخابات التشريعية، المقرر إجراؤها في العاشر من تشرين الأول المقبل، ملمحة الى امكانية عودة ترشيحهم بعد نقض المحكمة قرار الاستبعاد وقبول الطعن.

وقالت مساعدة الناطق الاعلامي لمفوضية الانتخابات نبراس ابو سودة في تصريح صحفي، ان قرار المفوضية باستبعاد المرشحين، يعد اوليا قابلاً للطعن من قبل المحكمة، مشيرة الى ان عدد المرشحين للانتخابات المقبلة بلغ 3523 مرشحا.

واوضحت، ان الذين تم استبعادهم 25 مرشحا بينهم 5 عسكريين، مبينتا ان استبعاد المرشحين جاء لمخالفتهم شروط المادتين ،8 و9 من قانون انتخابات مجلس النواب العراقي رقم 9 لسنة 2020.

و استبعدت المفوضية في وقت سابق 20 مرشحا لمخالفتهم أحكام الفقرة ثالثاً من المادة (8) من قانون انتخابات، التي تنص على ان يكون المرشح غير محكومٍ بجناية او جنحة مخلة بالشرف أو أثرى بشكل غيرمشروع على حساب المال العام بحكم قضائي بات وإن شُمِلَ بالعفو عنها.

وبذلك يرتفع عدد المرشحين الذين ردت ترشيحاتهم، من قبل المفوضية، إلى 155 مرشحا مستبعدا، ومن المتوقع أن تعلن قوائم أخرى لمستبعدين جدد من خوض غمار الانتخابات، خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وتجدر الاشارة إلى أن الانتخابات العامة المبكرة في العراق، تقررت على وقع الاحتجاجات الشعبية العارمة أواخر العام 2019.

وكان مقررا تنظيمها بداية، في شهر يونيو من العام الجاري، لكن لاعتبارات فنية ولوجستية متعلقة بعامل الوقت، وتفشي فيروس كورونا المستجد، تم تأجيلها، بطلب من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، لتتم في اليوم العاشر من شهر أكتوبر المقبل.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

174 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments