فنجان يهاجم سعدي يوسف بعد وفاته.. أفنى عمره بالتطاول على الأنبياء والصحابة

أخبار العراق: هاجم النائب كاظم فنجان، الأحد 13 حزيران 2021، الشاعر سعدي يوسف بعد ساعات من إعلان نبأ وفاته في العاصمة البريطانية لندن عن عمر 87 عاماً.

وقال فنجان في بيان ورد لـ اخبار العراق، التفت الساق بالساق إلى ربك يومئذ المساق، مات سعدي يوسف بعدما أفنى عمره بالتطاول على الأنبياء والرسل والصحابة.

وأضاف: مات بعدما كرس وقته للنيل من عباد الله الصالحين وتسفيه المعتقدات والعقائد، حتى أشرف خلق الله لم يسلم منه ومن لسانه، وحتى أسمى النساء عفافاً (..) من تشويه صورتها بأبشع الأوصاف.

وتابع: لم يكن الشاعر الحطيئة بهذا المستوى من الانحطاط، ولم يكن الشاعر (السليك بن السلكة) بهذا السلوك المنحرف، ولم يكن الشاعر المتهتك (ابو الشمقمق) بهذا الابتذال، فالشعر مملكة البلغاء وواحة الوجدان والاخلاق والأدب، ويأبى الشعر ان يكون منصة لكل زاعق، ويأبى ان يكون حضيرة لكل ناهق.

وتوفي صباح اليوم الأحد،الشاعر العراقي سعدي يوسف، في مقر إقامته في لندلن.

ويوسف شاعر عراقي وكاتب ومُترجم، وُلد في ابي الخصيب، بالبصرة عام 1934 ،اكمل دراسته الثانوية في البصرة ، تخرج في دار المعلمين العالية ببغداد 1954 ، “ليسانس شرف في آداب العربية.

وعمل في التدريس والصحافة الثقافية. وغادر يوسف العراق في السبعينيات واستقر في سنواته الأخيرة في لندن.

وخلال السنوات الماضية، أثار الشاعر سعدي يوسف الكثير من الجدل بآرائه السياسية.

وفي 24 نيسان الماضي، تراجع وزير الثقافة والآثار العراقي حسن ناظم، عن طلب تقدم به لوزارة الخارجية للعناية بالشاعر العراقي المغترب سعدي يوسف، وذلك بعد أن لاقى طلبه ردود أفعال معارضة، من سياسيين وبرلمانيين.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

240 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments