نائب يتهم هيئة الاتصالات باخفاء قرارت ترغم شركات الهاتف على دفع تريليون دينار للدولة

أخبار العراق: اتهم النائب محمد شياع السوداني، الاحد 13 حزيران 2021، هيئة الاعلام والاتصالات بإخفاء قرارات ترغم شركات الهاتف بدفع نحو تريليون دينار للدولة كضرائب.

وقال السوداني في بيان تابعته اخبار العراق، ان “مرافعة قضائية ستعقد في الشهر الجاري، ضمن دعواه الثانية ضد شركات الهاتف النقال العاملة في العراق، مبينا ان هيئة الاعلام والاتصالات اخفت قرارات تقضي بدفع هذه الشركات نحو ترليون دينار للدولة كضرائب.

واضاف ان “هيئة الاعلام والاتصالات اخيرا وجدت ان احدى شركات الهاتف النقال لم تنفذ التزاماتها التعاقدية واستولت على الطيف الترددي وخدمة الجيل الرابع ما دفع الهيئة الى تبليغ الشركة بالإجراءات القانونية بحقها”.

واعتبر السوداني ما يحصل في قطاع الاتصالات بـ”المهزلة الحقيقية وتواطؤاً فاضحا من بعض المسؤولين”، مشيرا الى ان  السكوت عن قطاع مهم يوفر للدولة مليارات الدولارات اضافة الى كونه جزءا مهما وأساسيا من حياة المواطنين يمثل إضرارا متعمدا بالمال العام والمصلحة العامة.

وتابع: سبق وان اشرنا في الدعوى المقامة من قبلنا أن قرار هيئة الإعلام والاتصالات في ٢٠٢٠/٧/٦ هو قرار خاطئ وبالضد من المصلحة العامة، كونه تغاضى عن سوء اداء شركات الهاتف النقال الثلاث (اسياسيل، زين، كورك) فضلا عن عدم تنفيذها لالتزاماتها التعاقدية والمالية.

واستطرد أن “هذا الأمر لم يحصل حتى الآن، ورغم ذلك جددت الهيئة تعاقداتها مع تلك الشركات وخالفت قرار الهيئة الاستئنافية، وإمعانا بتجاوز القانون اطلقت شركة (كورك) خدمة الجيل الرابع وتجاوزت الهيئة واستخدمت الطيف الترددي بدون ان تبرم عقدا”.

واشار السوداني الى انه “منذ تجديد العقود لتلك الشركات لم تتحسن الخدمة الهاتفية وكنا نأمل وكما الجميع بأن تُراجعَ هذه الشركات أداءَها السيئ وتحسينه، بل العكس نجد ان اداء خدمة الشركات اصبح اسوأ مع ارتفاع جنوني بالأسعار خلاف ماموجود في دول الجوار وحتى العالم رغم الاعلانات والتطبيل الباهض الثمن، حتى باتت اكذوبة مايسمى الجيل الرابع واضحة وفاضحة ومحط سخرية وتندّر في أوساط الرأي العام”.

وختم حديثه بالقول: نجدد التأكيد بمضينا بالدعوة الثانية وهنالك مرافعة ستجرى يوم ١٤ من حزيران الجاري وكلنا أمل بالقضاء العراقي ان يحافظ على المال العام وقراراته التي اجازت لهيئة الاعلام والاتصالات تجديدَ التعاقد مع الشركات بعد تنفيذ التزاماتها المالية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

278 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments