عودة النازحين الى جرف الصخر مشروط بتصويتهم لخميس الخنجر

أخبار العراق:كشفت مصادر خاصة لـ اخبار العراق، عن ان تصريحات أطراف في تحالف عزم حول حلحلة ملف جرف الصخر، ياتي بعد اتفاق بين رئيس التحالف خميس الخنجر، والفصائل المسلحة، على اعادة بعض العوائل النازحة الى المنطقة بشرط اعلان موالاتها للفصائل المسلحة اولا واعطاء اصواتها الى خميس الخنجر.

ومنذ عام 2014 بدأ سكان مدينة جرف الصخر العراقية بالخروج منها بسبب المعارك، حتى خلت تماما منهم بحلول عام 2017، نفس العام الذي أعلن فيه العراق دحر تنظيم داعش، الذي يكان خميس الخنجر يبرر افعاله.

والاحد، قال عضو في مجلس النواب العراقي، إن هناك اتفاقا لإعادة مهجري جرف الصخر إلى أراضيهم، مما أثار ردود فعل واسعة بين العراقيين.

وبحسب، محمد عبد ربه، النائب عن قائمة “عزم” التابعة للسياسي العراقي السني، خميس الخنجر، فإن عملية عودة النازحين ستبدأ خلال أيام قليلة.

وقال النائب، في حديث تلفزيوني، إن هذا النجاح الكبير كان نتيجة أشهر من المفاوضات.

وتأتي تصريحات عبد ربه بعد يومين من تغريدة لرئيس تحالف عزم، خميس الخنجر، كرر فيها أن عودة النازحين ستكون بعد “أيام قليلة”، يعودون بعدها إلى بيوتهم ” آمنين مطمئنين (..) ليكونوا شركاء حقيقيين في صناعة الأمن ومحاربة الارهاب والتطرف.

ويعتقد المحلل السياسي العراقي، سمير شيخ الله، أن تصريحات عبد ربه والخنجر غير واقعية، مضيفا، أن ملفا بهذا التعقيد والأهمية لن يكون سهل الحل.

ويضيف المحلل: قد يكون هناك عودة لبعض الأهالي إلى أطراف المنطقة التي يسيطر عليها الجيش العراقي، وهذا إن حصل قد يشير إلى تحالف مبكر بين الخنجر والفصائل المسلحة التي أرادت إعطاءه هدية انتخابية ثمينة.

يشار إلى أن مجلس محافظة بابل المنحل صوّت، في وقت سابق، على مشروع يقضي برفع دعوى قضائية على أيٍّ من السياسيين الذين يطالبون بعودة أهالي منطقة جرف الصخر إلى ديارهم. ويتفق قرار المجلس مع موقف القوى المسلحة التابعة للحشد الشعبي المسيطرة على البلدة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

494 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments