عودة أهالي جرف الصخر تتحول الى سلعة في سوق الدعاية الانتخابية

أخبار العراق: قال محافظ بابل، حسن منديل، السبت 19 حزيران 2021، ان ما يمنع عودة أهالي ناحية جرف النصر شمالي المحافظة، هو وجود مخلفات حربية وعبوات غير منفلقة، مشدداً على أهمية ألا تكون هذه المنطقة واهلها ملفا انتخابيا يستخدمه البعض لأغراض انتخابية في وقت الانتخابات فقط، فيما نشرت قوى سنية البيانات لاهالي المنطقة تبشرهم بالعودة تزامنا مع الانتخابات.

وقال منديل لـ وسائل اعلام محلية تابعته اخبار العراق، إن الناحية المذكورة غير مطهرة من الالغام ومليئة بالمخلفات الحربية، مضيفا انها بحاجة الى قرار سياسي سيادي حكومي بهذا الصدد، ويجب ان لا يكون النازح او المهجر محل للمساومة او يكون صوت انتخابي يستثمره البعض للمتاجرة الانتخابية والسياسية في وقت الانتخابات.

واكدت وزارة الهجرة والمهجرين، في وقت سابق، انه لاتوجد مؤشرات من الجهات الأمنية بشأن عودة العوائل النازحة إلى مناطقهم في ناحية جرف النصر، لأن مناطقهم غير مؤمنة وفيها مخلفات حربية بحسب ما تؤكده القطعات الأمنية للوزارة.

ومنذ عام 2014 بدأ سكان مدينة جرف الصخر العراقية بالخروج منها تحت ضغط السلاح، حتى خلت تماما منهم بحلول عام 2017، نفس العام الذي أعلن فيه العراق دحر تنظيم داعش.

وعلى الرغم من أن جرف الصخر تبعد مئات الكيلومترات عن الموصل، لكن أهلها لم يعودوا إلى بساتينهم وأراضيهم الزراعية حتى اليوم.

ونشرت قوى سنية البيانات لاهالي المنطقة تبشرهم بالعودة تزامنا مع الانتخابات في دعاية واجهت الانتقادات، فيما كشفت مصادر عن ان تصريحات أطراف في تحالف عزم حول حلحلة ملف جرف الصخر، بعد اتفاق بين رئيس التحالف خميس الخنجر، وجهات سياسية، على اعادة بعض العوائل النازحة الى المنطقة.

والأحد الماضي، قال عضو في مجلس النواب العراقي إن “هناك اتفاقا لإعادة مهجري جرف الصخر إلى أراضيهم”، مما أثار ردود فعل واسعة بين العراقيين.

وبحسب، محمد عبد ربه، النائب عن قائمة عزم، فإن عملية عودة النازحين ستبدأ خلال أيام قليلة.

وتأتي تصريحات عبد ربه بعد يومين من تغريدة لزعيم كتلته السياسية، خميس الخنجر، كرر فيها أن عودة النازحين ستكون بعد “أيام قليلة”، يعودون بعدها إلى بيوتهم ” آمنين مطمئنين (..) ليكونوا شركاء حقيقيين في صناعة الأمن ومحاربة الارهاب والتطرف”.

وقال النائب محمد الكربولي، الاثنين 14 حزيران 2021، في تغريدة على تويتر: بجهود صادقة وعمل دؤوب، مباحاثات عودة الاهالي الى جرف الصخر تدخل مراحلها الاخيرة، آن الاوان لتنتهي سنوات الغربة والتهجير وليعود الناس لبيوتهم وحقولهم في وطنهم ، ونبشركم اننا ماضون بنفس الطريق للانتهاء من قانون العفو العام وكشف مصير المغيبين واعادة اللُحمة بين العراقيين.#عزم.

ويعتقد المحلل السياسي، سمير شيخ الله، أن “تصريحات عبد ربه والخنجر والكربولي غير واقعية”، مضيفا أن “ملفا بهذا التعقيد والأهمية لن يكون سهل الحل”.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

409 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments