حوار تلفزيوني يزعم اختلاس ايهم السامرائي لـ ملياري دولار من وزارة الكهرباء

أخبار العراق: قال الخبير الاقتصادي صلاح الموسوي، الاحد 4 تموز 2021، ان الفساد في وزارة الكهرباء متجذر منذ الوزير الأسبق ايهم السامرائي الذي نهب نحو ملياري دولار من أموال الوزارة.

ويقول الموسوي في حوار تلفزيوني تابعته اخبار العراق، ان السامرائي حكم عليه بالسجن، لكن القوات الامريكية اخرجته منه.

واضاف ان الجنود الامريكيين احضروا دبابة ووضعوا سلسلة “زنجيل” على باب المحكمة وأخرجوه من السجن واخذوه بهليكوبتر إلى الأردن.

وكانت المحكمة الجنائية المركزية قد قضت بسجن وزير الكهرباء الأسبق أيهم السامرائي سبع سنوات وفق أحكام المادة 340 من قانون العقوبات.

وصدر الحكم على خلفية إنفاق الوزارة في زمن السامرائي 155 مليون دولار بدعوى تجهيز 16 وحدة توليدية بطاقة 400 ميكا واط.

من هو ايهم السامرائي؟ وكيف تسلق للوصول الى منصب وزير كهرباء في اول حكومة عراقية بعد سقوط نظام صدام؟

يكشف الملف الخاص بالمتهم الهارب ايهم السامرائي انه من مواليد بغداد الكرخ عام 1956.. وكان عاطلا عن العمل في العام 1974 عندما قدم الى مديرية شرطة الاستعلامات والنجدة للانتماء الى سلك الشرطة , وكان في الثامنة عشرة من عمره.

وكان لديه ارتباط بين صفوف حزب البعث وفصل من الحزب لاسباب اخلاقية لايمكن التستر عليها.

وفي ضوء المعلومات المتوفرة لدى مديرية الامن بعثت مديرية الامن العامة مديرية القيود السرية (الهوية) كتابها المرقم ت.هـ 33274 في 2 / 5 / 1974 الى مديرية شرطة الاستعلامات والنجدة توصي فيه (بعدم الموافقة على تعيين ايهم حميد جاسم السامرائي في سلك الشرطة للعلم رجاء).

وبعثت صوره منه الى ضابط الفتح مع الاوليات لاجراء اللازم. بعد ان رفضت وزارة الداخلية انتمائه الى سلك الشرطة لاسباب اخلاقية اختفى ايهم السامرائي عن الكرخ، وظهر ايهم بعدما تبناه القائمون على مشروع مستقبل العراق الذي رعته ومولته وزارة الخارجية الامريكية واصبح احد المقربين من (توم ورك) الموظف في وزارة الخارجية والذي دفعه الى الامام في هذا المشروع ومارسوا الضغط على القائمين على مؤتمر المعارضة العراقية في لندن للموافقة على حضور السامرائي للمؤتمر على الرغم من ان الاطراف والاحزاب والقوى السياسية المعارضة آنذاك.

لم تكن تعرف له دور حتى ذلك الحين، ومن ثم في مؤتمر صلاح الدين بعد ان فرضته وزارة الخارجية الامريكية على المعارضة العراقية وكان وقت ذاك يتباهى بانه احد مؤيدي الحزب الجمهوري الامريكي وانه دفع مبلغ (1000 دولار) تبرعات دعما للحزب في الانتخابات الامريكية.

بعد تحرير العراق وسقوط نظام صدام  وقيام مجلس الحكم تم ترشيحه من قبل احد اعضاء المجلس لشغل منصب وزير الكهرباء غير ان عضو مجلس الحكم الذي رشحه اعلن بعد ذلك بانه نادم على هذا الاختيار.

وفعلا اصبح وزيرا للكهرباء في اول حكومة عراقية وقد اعطي ايهم مكانه خاصة في وزارة الخارجية الامريكية حيث استقبله الرئيس جورج بوش وبين الاهتمام الخاص به. ثم استمر ايهم في عمله وزيرا للكهرباء بعد نقل السيادة للعراق.

ماهي الاجراءات التي اتخذها ايهم السامرائي لتنفيذ حملة الفساد عندما تسلم الوزارة؟

قام ايهم السامرائي واهدافه ومصالحه الشخصية بسلسلة من الاجراءات الادارية كان في مقدمتها احالة السيدين د.كريم وحيد وليث الشيخلي على التقاعد لانهما وتحديدا د.وحيد كان العقبة في طريق تنفيذ السامرائي لحملة الفساد التي كان قد خطط لها.. اعقب ذلك صدور اوامر ادارية بتغيير العناوين الوظيفية لعدد من اتباعه ومنحه عنوان مهندس اقدم في حين ان بعضهم لم يحصل على شهادة بكالوريوس في الهندسة وقد تورط بعض هؤلاء في تنفيذ حملة الفساد المالي والاداري التي قادها السامرائي .

ولغرض احكام قبضته على الوزارة استعان السامرائي بـ (د.عماد حسين العاني) وهو مدير عام في وزارة الصناعة ايام النظام البائد وحكم عليه بالاعدام لسرقته اموال الدولة وخفف الحكم الى السجن وصودرت امواله المنقولة وغير المنقوله واصدار امرٍ بتعينه وكيلا اقدم للوزارة ليتولى الاشراف على توقيع العقود بملايين الدولارات مع الشركات العربية والاجنبية وقد استغل العاني هذه الفرصة وخلال فترة وجيزة تمكن من شراء (فيلا) فاخرة في عمان قدرت قيمتها بمليون دولار امريكي!!.

حيث امضى اكثر ايام عمله في وزارة الكهرباء مقيما في العاصمة الاردنية عمان وهو الان متهم هارب مطلوب للعدالة في العديد من القضايا. ومن اجل اكتمال الخطة تم نقل خدمات (فوزي نجم عبد الله) وهو الاخر احد منتسبي وزارة الصناعة ايام النظام البائد وكان يعمل موظفا في مكتب حسين كامل (صهر صدام) رقي الى مدير للادارة في الوزارة الا انه اوقف عن العمل لسمعته السيئة.

لقد تمادى الثلاثي ايهم السامرائي وعماد العاني وفوزي نجم في عمليات نهب اموال الشعب وسرقة مبالغ العقود.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

725 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments