ما سر الأعلام الأربعة التي ظهرت خلف مقتدى الصدر خلال القاءه خطاب المقاطعة؟

أخبار العراق: تعرض زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، لانتقادات كبيرة بسبب الإعلام الأربعة التي كانت خلفه اثناء خطابه لمقاطعة الانتخابات، فيما قالت تحليلات ان “وجود الاعلام تعني الاشارة الى فوضى السلاح”.

وكشف عضو التيار الصدري عصام حسن، الخميس 15 تموز 2021، سر الإعلام الأربعة التي كانت خلف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في خطابه اليوم، مرجحاً أن تعقد الانتخابات في موعدها المحدد.

وذكر حسن أنه “علم العراق، وعلم يا قائم ال محمد، وعلم لواء اليوم الموعود الذي قاتل القوات الاميركية، وعلم سرايا السلام التي طردت داعش، كلها خيارات اذا حاول الآخرون اشعال حرب أهلية، سيكون الصدر درعاً لايقاف الحرب الاهلية”.

وقال حسن، إن كلام الصدر كان واضحاً جداً، وهو أنه لن يشارك في الانتخابات المقبلة، عازياً القرار إلى “المعطيات الأخيرة، وخصوصاً ما حدث في الناصرية، وتعامل الكتل السياسية مع الموضوع بشكل ساذج وكافر وهزلي”.
وانتقد حسن “عملية رمي الاتهامات في هذه الأحداث، من دون أن يكون هنالك حل جذري لأرواح الناس، لافتاً إلى أن “المرشحين الموجودين حالياً قدموا بيانات انسحابهم من السباق الانتخابي المقبل، والذي سيقام في وقته المحدد”.
أما بشأن تغيير قانون الانتخابات، فرأى عضو التيار الصدري أن السبب في ذلك كان هو أن التيار الصدري سيسيطر على أغلب المقاعد في الجنوب، مردفاً أن “انسحاب التيار الصدري فسح المجال امام مرشحي الكتل السياسية الأخرى”.
واعرب عن أمله في أن يكون “التنافس بين الكتل السياسية في الوسط والجنوب شريفاً”، عازياً انسحاب التيار الصدري إلى “تحول التقصير الحكومي الى صراع سياسي وكراهية وتسقيط”.
وقال حسن أن الكتل السياسية الآن عليها التعامل بدون الجناح السياسي للتيار الصدري، بل التعامل مع الجناح الشعبي للتيار الصدري، مستدركا أن “الكتل السياسية الآن تتطلع إلى البديل للتيار الصدري، بعد سحب جناحه السياسي”.
وبخصوص موقف باقي الكتل من هذا الانسحاب، قال حسن إن نصف الكتل السياسية مسرورة، لأنه سيتاح المجال لهم، ونصفها قلق لانه لا يعرفون ما القادم، منتقداً “الفاعل الاقليمي والصراع بين امريكا وايران داخل العراق من جهة، والسعودية ايران من جهة أخرى”.
ولفت إلى وجود صراع اقليمي دولي على ارض العراق، مردفا أن “هذا الصراع يجذب مجموعة من الاجنحة المسلحة التي تريد التمرد على الدولة، بحجة الفساد والمذهبية والطائفية والعرقية”.
وتوقع عضو التيار الصدري عصام حسن، أن “تتقاتل فصائل مسلحة فيما بينها للسيطرة على السلطة”.
واعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس، انسحابه من الانتخابات، وسحب يده من كل المنتمين للحكومة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

1٬085 عدد القراءات
4 1 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments