المتظاهرون في الانبار ينسحبون وعودة حركة السير الى طبيعتها في سيطرة الصقور

أخبار العراق: أعلن قائد عمليات الانبار اللواء الركن ناصر الغنام، الجمعة، انسحاب المتظاهرين من سيطرة الصقور الرابطة بين المحافطة والعاصمة بغداد.

وقال الغنام في منشور له على “فيسبوك” رصدته اخبار العراق، إن “المتظاهرين السلميين انسحبوا من سيطرة الصقور وعادت حركة السير الى طبيعتها بسيطرة الصقور”.

واضاف، “شكرا لتظافر الجهود .. شكرا لمهنية قواتنا الامنية الجيش وسوات والشرطة، شكرا لوعي الاخوة المتظاهرين واحترامهم لقواتهم الامنية ..شكرا لشيوخ المحافظة وابناءها المحبين لجيشهم البطل”.

ووصل صباح اليوم الجمعة، اعداد من المتظاهرين مع “الناشط ضرغام” إلى حدود محافظة الانبار وسط رفض شعبي من الاهالي، الذين طالبوا القوات الامنية بمنعهم من الدخول للمحافظة محذرين من تكرار تجارب سابقة”.

وطمأن قائد عمليات الأنبار ناصر الغنام سكان المحافظة في تصريح سابق، قائلاً “ليطمئن الانباريين بأني ورجالي لن نسمح بالتجاوز على أمن واستقرار الانبار والعراق”.

وامس الخميس، كشف مصدر محلي مسؤول في ديوان محافظة الأنبار، عن وصول رئيس البرلمان محمد الحلبوسي إلى المحافظة ووجه بعدم السماح بإقامة احتجاجات في الأنبار.

يأتي هذا التوجيه في ظل أجواء مشحونة ويسودها الترقب بعد أن دعت مجموعة تطلق على نفسها اسم “أحرار العراق” إلى التوافد على الرمادي مركز محافظة الأنبار لتنظيم احتجاجات هناك.

ولم تتضح هوية هؤلاء، فيما يسري الاعتقاد انهم مجموعة قد تكون مدعومة من خصوم الحلبوسي في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

 

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

285 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments