الحكومة تطلق الاستراتيجية الوطنية للنزاهة ومكافحة الفساد للسنوات المقبلة

أخبار العراق: اعلنت هيئة النزاهة، الاثنين 16 اب 2021، اطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

وقالت الهيئة في بيان تابعته اخبار العراق، أنها اطلقت الاستراتيجية الوطنية للنزاهة ومكافحة الفساد للاعوام 2021- 2024، والتي سبق ان اقرت من قبل مجلس الوزراء بموجب القرار رقم 181 في 6/6/2021.

واضاف ان هذه الاستراتيجية تعد من متطلبات الاتفاقية الاممية لمكافحة الفساد التي انظم العراق اليها في العام 2007، وهي بمثابة خطوة متقدمة في هذا الميدان، اذ توكل بموجبها مهام وواجبات تناط بمؤسسات الدولة وقطاعاتها كافة، ومن ثم تتولى لجان قياس مستوى التزام تلك المؤسسات والقطاعات بتلك المهام ثم يصار الى التقييم.

وتابع ان الاستراتيجية توفر فرص واسعة للتعاون بين الاجهزة الرقابية والسلطات الثلاث ومؤسسات وقطاعات الدولة المختلفة، مع التركيز على تفعيل المشاركة في عملية تشخيص ظواهر الفساد وتطوير البدائل والعالجات، فضلا عن توفير فرص واسعة لتدريب وتطوير كوادر تلك المؤسسات والقطاعات المنضوية في الاستراتيجية بالتعاون مع جهات دولية.

وحققت حقبة الكاظمي، إنجازات واضحة في وضع الفاسدين امام العدالة، اكثر من أية حقبة سابقة، فيما يُرتجى من الورقة البيضاء الإصلاحية، معالجة الفساد عبر خلق الأجواء المناسبة لتطبيقها.

ويرى مراقبون للشأن السياسي ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يُخطط لتعزيز حملته ضد رؤوس الفساد في العراق، بعد الاعلان عن البدء بالآليات الإدارية والتنفيذية لبنود الورقة البيضاء الإصلاحية.

ولا يختلف ملف مكافحة الفساد في العراق عن ملف الارهاب، بل هو في خطورته، لانه يحظى بغطاء سياسي.

التوقعات السياسية تشير الى ان الكاظمي سوف يوسع أدواته لمحاربة الفساد، لتشمل التنسيق مع الدول، لجلب الفاسدين واسترداد الاموال.

ولا تخلوا جُعبة الكاظمي في كل زيارة له الى دولةٍ ما، من ملف مناقشة الفساد في العراق والتخلص منه، حيث أعلنت دول أوروبية عُظمى مساندة الحكومة العراقية ودعمها لملاحقة الفاسدين.

ويعتبر العراق بين أكثر دول العالم فسادا، وذلك بحسب مؤشرات منظمة الشفافية الدولية على مدى السنوات الماضية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

361 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments