انتهازية شعارات الصدريين.. عواد العوادي من فاسد الى زعيم نزيه

أخبار العراق: بات أنصار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يصفون العضو في التيار عواد العوادي بالزعيم، لدفاعه عن مقتدى الصدر امام اتهام النائب باسم خشان له بالنفاق.

لكن نفس هؤلاء الأنصار وصفوا العوادي في العام 2019 بالفاسد لعدم رضا زعيم التيار عنه، فضلا عن تورطه فعليا في الفساد.

وكان التيار الصدري، قد توعد في عام 2019، قياديين فيه من ضمنهم عواد العوادي بالعقاب في حال عدم تسليم كل المتعلقات الى المختصين في العمل الاداري للتيار، حيث اتهم التيار القيادي بالعمل التجاري الحكومي باسم التيار الصدري.

وأثارت اتهامات بـ النفاق وجهها السياسي باسم خزعل خشان إلى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر غضب واستياء أعضاء التيار، وصولاً إلى تهديد التيار بملاحقته، وتجمع عدد من أتباع الصدر أمام منزل خشان في مدينة السماوة بمحافظة المثنى.

وجاءت اتهامات خشان في مقابلة تلفزيونية جمعته، في 12 ايلول 2021، مع النائب السابق عن التيار الصدري عواد العوادي الذي رفض الاتهام بشدة ووجه انتقادات لاذعة إلى خشان في معرض دفاعه عن الصدر.

وعلى خلفية اتهامات خشان والمشادة الكلامية مع العوادي، كتب مقتدى الصدر تغريدة مقتضبة عبر تويتر قال فيها إن “التيار الصدري عائلتي” من دون التطرق لتفاصيل بشأن الاتهامات ضده.

ورغم الغضب الصدري والمطالبات الواسعة بالاعتذار، عاد خشان، في 13 ايلول 2021، وكرر اتهاماته ورفض التراجع عنها عبر فيديو مصور تداولته مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، وقال فيه: أنا متمسك بما ذكرته من أن ادعاء السيد مقتدى الصدر، هو ادعاء منافق وغير صحيح.

وأضاف: الحقيقة أن الدليل على هذا النفاق في السيد مقتدى هو أن أفعاله وأقواله متناقضة ومتباعدة، فهو يدعي الإصلاح، وفي الوقت ذاته جزء من الحكومات الفاسدة على امتداد السنوات، وهذه حقيقة؛ ولا أتراجع عن قولها.

ويواجه الصدر وتياره منذ سنوات حملات تشكيك وانتقادات واسعة وعدم الجدية في رفع شعار الإصلاح بسبب نفوذهم الواسع في معظم مؤسسات ووزرات الدولة العراقية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

635 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments