أهم جهاز في الدولة رهينة الفوز بمنصب رئاسة الوزراء.. الكاظمي لم يقدم استقالته من المخابرات!

أخبار العراق: تساءلت اوساط سياسية وشعبية، فيما اذا كان رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي لا يزال يزاول عمله رئيسا لجهاز المخابرات الوطني العراقي، مؤكدة على ان الكاظمي لم يقدم استقالته من الجهاز الى الان.

وتفاعل ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي حول امكانية الكاظمي من ادارة الجهاز في حين انه تم تكليفه برئاسة الحكومة.

وبحسب خبراء قانون فإن الدستور العراقي يمنع الجمع بين وظيفتين في الدولة، مشيرين الى ان اغلب المواد الدستورية لا يتم تطبيقها من قبل المسؤولين بحسب ما تمليه عليهم المصالح.

وبينما لم يقدم المكلف استقالته من جهاز المخابرات، فانه يستمر في استلام راتبه الشهري كرئيسا للجهاز.

وتقول مصادر مقربة من محيط الكاظمي، بأن المكلف لن يستقيل من الجهاز حتى يضمن حصوله على الثقة وتمرير كابينته الوزارية، ما يجعل اهم جهاز في الدولة دون قيادة، رهينة الفوز بمنصب رئاسة الوزراء، والا العودة الى رئاسة الجهاز.

ووصفت المصادر هذه الافعال بانها استخفاف واستهزاء بأمن الوطن والشعب.

375 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments