إرحلْ يا قاتل شباب الشيعة

اخبار العراق: كتب سليم الحسني

اسمع يا عادل عبد المهدي

قتلتَ الشباب وأسرفتَ في القتل. أنت أداة المؤامرة على العراق وعلى الشيعة، خدعتَ العديد من الأطراف، وأنت المُدرّب على المؤامرات، بتاريخك المتقلب، ونفسيتك الدموية الباطنية.

قدّم استقالتك، ولا تتكلم عن مخاطر الفوضى، لقد صنعتها بيدك، أديتَ المهمة لمن ارادوها فوضى، وهل بعد القتل والاقتتال فوضى أكبر؟

كتبتُ عشرات المقالات قبيل توليك الحكم عن مخاطر ما سيحصل في عهدك، لكني لم أتصور بأنك ستكون بارعاً في إيصال العراق الى الفوضى بهذه السرعة.

قدّمْ استقالتك، إنهم شباب يريدون الحياة.
إرحلْ يا قاتل شباب الشيعة، فبرحيلك تبدأ المحاولة في إيقاف نزف الدم.
٢٩ تشرين ٢٠١٩

اخبار العراق

677 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in مقال.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments