اغلب عناصرها من منطقة الكفاح.. مافيات اجرامية تفرض سيادتها على مناطق السنك والوثبة والخلاني

اخبار العراق: افادت مصادر، ان مافيات اجرامية مسلحة معروفة، معظم عناصرها من منطقة الكفاح، تفرض سيادتها المطلقة على مناطق السنك والوثبة والخلاني منذ أشهر، وقامت اليوم الثلاثاء باقتحام محلات السنك، واحراق عدد منها بعد رفض اصحابها دفع أتاوات لهم، وإطلاق رصاص عليهم، واصابة عدد منهم.

وقالت المصادر ان هذه المافيات تسيطر على تلك المناطق منذ أشهر، وتتخذ من خيام في ساحة التحرير وبيوت بمناطق مجاورة معقلا لها، وتتحرك بأسلحتها في وضح النهار، ومسؤولة عن إحراق ونهب مئات المحلات التجارية والورشات، وسبق لاصحاب المحلات والمتاجر تقديم بلاغات ومعلومات دقيقة للأجهزة الامنية عن أفراد هذه المافيات، لكن الأجهزة الأمنية لم تحرك ساكنا.

واضافت، ان البعض يتهم الأجهزة الأمنية بالتواطؤ، وبعض آخر يؤكد أن المسؤولين الأمنيين يهابون هذه المافيات ويتفادون مداهمة معاقلها او اعتقال زعاماتها.. وبين هذا وذاك ظلت مناطق السنك وَالخلاني والوثبة مناطق خاضعة للسيادة المطلقة للمافيات الاجرامية، يحرم العمل فيها الا بدفع أتاوات يومية لها.

وكان مسلحون مجهولون، قد اقتحموا الثلاثاء 21 نيسان 2020، ساحة التحرير، وسط العاصمة بغداد.

وافادت مصادر، ان “عدداً من المسلحين يستقلون سيارات مدنية، ويرتدون اللثام، اقتحموا ساحة التحرير، من جهة ساحة الخلاني”.

وأضافت، أن “6 متظاهرين أصيبوا حالة أحدهم خطرة”.

464 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments