الاتحاد الأوروبي يكذب رئيس الوزراء: من استقبلتهم ليسوا سفراءنا

اخبار العراق: أحرج سفير الاتحاد الأوروبي في العراق، مارتن هوث، الثلاثاء، المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة المستقيلة عادل عبد المهدي، على خلفية نشره معلومات خاطئة عن لقاء عبد المهدي بسفراء ثلاثة من الدول الأوروبية.

وغرد المكتب الإعلامي لعبد المهدي في بيان قائلاً، إن “رئيس الوزراء استقبل سفراء دول الاتحاد الاوروبي في بغداد، وجرى بحث علاقات التعاون بين الجانبين والتظاهرات التي يشهدها العراق وأهمية حمايتها والحفاظ على سلميتها، وأبدى سفراء الاتحاد الاوروبي رغبتهم المستمرة بدعم العراق باعتباره الدولة الديمقراطية التي تمثل انموذجا مهما في الشرق الاوسط”.

وأعاد سفير الاتحاد الأوروبي نشر تغريدة مكتب عبد المهدي، وعلق: استقبل رئيس الوزراء عبد المهدي ثلاثة سفراء أوروبيين وليس سفراء دول الاتحاد الاوروبي. كان آخر اجتماع مع سفراء الاتحاد الأوروبي في 13 تشرين الثاني الماضي.

وأثار تعليق هوت، موجة من السخرية والانتقادات لرئيس الحكومة عبد المهدي ومكتبه الإعلامي، حيث قال أحد المتفاعلين: إنهم كاذبون بعد قليل سيقولون إن موقعنا تعرض للاختراق، في إشارة إلى بيان الحشد الشعبي المثير للجدل وحادثة بيان الانقلاب الذي نشر عبر الحساب الرسمي لجهاز مكافحة الإرهاب.

فيما قال آخر، “عليك أن تعتاد على نفاق هذه الحكومة، من المحتمل أنك وافقت على شيء واحد، والحكومة تخبرنا بشيء مختلف تماما.

متفاعل ثالث قال مخاطباً السفير: “شكراً لأنك أخبرته عبد المهدي فهو دائما في وضع النوم، تخيل أن رئيس وزراء مثل هذا يتخذ القرارات في بلادنا!”.

وكالات

421 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments