الاعتذار خير من الانكسار

اخبار العراق: كتب ضياء ابو معارج الدراجي..

الشابندر ينصح الزرفي مرة اخرى :- الاعتذار خيرٌ من الانتحارْ

غرد السياسي العراقي المستقل السيد عزت الشابندر موجهاً نصيحةً للمرة الثانية على التوالي للسيد رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي ، و بعد التغريدة السابقة التي قال فيها الشابندر للزرفي ان ” الاعتذار افضل من الانكسار ” و إن اعتذارهُ حالياً رُبما يحفظ له فرصتهُ القادمة ،

اليوم يقول الشابندر للزرفي بلُغةٍ واضحةٍ جداً أن ” الاعتذار خير من الانتحار ” و أن إصراره على المضي بالتكليف و محاولته تشكيل الكابينة هو خطأ كارثي و انتحار سياسي يقوم به الزرفي ،

كما قال الشابندر ان نصيحته للزرفي مُخلِصه و صرح في اخر لقائاته التلفزيونية أنه لن يكون إلا أخاً ناصحاً للزرفي و ذلك بعد ان صرح سياسيين بنصيحتهم للزرفي التوجه للشابندر و أخذ المشورة منهُ .

و في السياق يواجه الزرفي رفضاً قاطعاً منذ تكليفه و ربما يتجزأ رفضه لثلاثة اسباب ، الأول هو طريقة تكليفه عن طريق ترشيح مباشر من رئيس الجمهورية ، و الثاني تصنيفه كشخصية سياسية غير وسطيةٍ و مُنحازةٍ للجانب الأمريكي و الثالث هو رفض ساحات التظاهر لترشيحه .

366 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in مقال.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments