التحالف الدولي ينفي إرسال الفرقة الأميركية المجوقلة 101 إلى العراق

اخبار العراق: نفى المتحدث باسم التحالف الدولي العقيد مايلز بي كاجينز، الأحد، إرسال الفرقة الأميركية المجوقلة “101” إلى العراق، بعد التصعيد الأخير في البلاد.

وكتب كاجينز في تدوينة، “لا يوجد صحة لخبر إرسال امريكا قوات الفرقة ١٠١ الى العراق”.

وكانت وسائل إعلام روسية قد نقلت عن مصادر أمنية عراقية بأن أمس السبت، إن قوات الفرقة 101 الأمريكية الهجومية الجوية الوحيدة في العالم، في طريقها إلى العراق، لتبادل المواقع في إحدى المقار العسكرية العراقية، بالتزامن مع التصعيد بالصواريخ.

وقالت المصادر لـوسائل اعلام، إن “عناصر الفرقة 101 الأميركية المحمولة جواً ستصل إلى قاعدة عسكرية جوية بارزة في العراق، في تبادل أماكن مع شركة أمنية”.

وأضافت، ” أن “قوات المشاة البحرية (المارينز) الأمريكية، موجودة في القاعدة الجوية -التي شدد على عدم ذكر اسمها تحسبا لأي قصف صاروخي قد يستهدفها- لتنضم لها الفرقة 101 القادمة حتما من إحدى قواعد الولايات المتحدة الأمريكية في دول الخليج”.

وتعد الفرقة 101 الأميركية المحمولة جواً الفرقة الهجومية الجوية الوحيدة في العالم، ولديها القدرة على نشر آلالاف الجنود بسرعة على مسافات بعيدة.

وشاركت هذه الفرقة التي تسُمى أيضاً “النسور الزاعقة” في الحرب ضد نظام صدام حسين في عملية “عاصفة الصحراء” بعد اجتياح الكويت 1990.

ويأتي ذلك بعد مقتل جنديين أميركيين وإصابة اثنين آخرين مع مقتل جندي بريطاني جراء هجومين صاروخين منفصلين استهدفا قاعدة التاجي العسكرية ببغداد، حيث تتمركز قوات من التحالف الدولي، خلال الأيام الأخيرة، فيما ردتّ القوات الأميركية بقصف مقار أمنية عراقية بعضها للحشد الشعبي في النجف وكربلاء وبابل ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات بينهم مدني واحد، فجر الخميس الماضي، في حين توعدت بالرد على الهجوم الثاني الذي طال القاعدة صباح أمس السبت وأدى إلى إصابة 3 جنود أميركيين بعضهم في حالة خطرة إضافة إلى جنديين عراقيين.

وأعلن التحالف الدولي في العراق، الجمعة الماضية، حصيلة ضحاياه في الهجوم الذي استهدف معسكر التاجي السبت.

وقال التحالف في بيان، إن الهجوم أدى إلى “إصابة ثلاثة جنود اميركيين”.

رصد المحرر- وكالات

480 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments