الجوكر يخترق تيار مقتدى الصدر.. وهذه هي التفاصيل

اخبار العراق: تفيد المعلومات إلى خرق للتيار من قبل الجوكر الأمريكي الذي انضمت له قيادات كبيرة مقربة لمقتدى وهي الان توجه تنظيمات الجوكر في كل المحافظات ويقومون بعمليات الحرق والقتل وتعطيل الدوائر.

ويضم هذا الخط أغلب أبناء البعثيين الذين دخلوا التيار لإبعاد الشبهة عنهم.

والخط الثاني الذي يراهن علية مقتدى هو الخط السلمي المرتبط به والذين لبسوا القبعات الزرقاء لحماية المتظاهرين السلميين.

التيار المقتدائي ومقتدى يصرح بالسلمية وفي الوقت نفسه ان الحرق والقتل ينفذ باسم التيار والذي يسمى الجوكر.

ويقول المقربون أن مكتب السيد فقد السيطرة على هذا الخط وان الخط السلمي ضعيف أمامهم ولا يعلنون عن هذا الانشطار لكي لا تضعف قوة التيار وهيبته وترك السيد الأمر على حاله عسى أن تعتقل الدولة قياداتهم وتكون نهايته.

ولكن يقال أن هذا الخط مدرك لخطة مقتدى ولهذا انهم سيبادرون إلى مباغتة الخط السلمي والقضاء عليه وإلقاء المسؤولية على فصائل أخرى.

وتشير المعلومات أن مقتدى يخشى إصدار بيان بحقهم لانتظار إمساك الدولة بهم وثم يتبرأ منهم أو أن الخط السلمي بالتعاون مع الدولة أو فصائل أخرى يستطيع من خلالها إلى أبعاد الجوكر المقتدائي والقضاء عليه.

وكالات

1٬001 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments