الصدر عن قصف السفارة: مدعو المقاومة يريدون تأخير الانسحاب الأميركي للاحتفاظ بسلاحهم

أخبار العراق: أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الخميس، أن قصف المنطقة الخضراء يؤخر انسحاب القوات الأمريكية.

وقال الصدر في تغريدة على تويتر: هناك أطراف تدعي المقاومة.. وتدعي ضرب السفارة الامريكية في المنطقة الخضراء وقد أصابت المدنيين والأطفال والنساء وهدمت صروح العلم والتربية.

وأضاف: فلا ينبغي على الشعب أن تنطلي عليه مثل هذه الحركات، فهم يقومون بذلك من أجل تأخير انسحاب القوات الامريكية من العراق لكي تبقى لهم ذريعة استعمال السلاح ويبقى مصير الشعب بيدهم فلا وجود لهم من دون وجود المحتل.

وتابع: ولكي يعرقلوا مسيرتنا بإخراجه من خلال مجلس الأمن والأمم المتحدة وبطرق دولية وتحت طائلة القانون.

وختتم قوله: عاش الشعب، ولتصمت أصوات العنف التي تعرض الشعب والدولة للخطر وزعزعة الأمن.

وأعلنت خلية الإعلان الأمني، الخميس، عن  إصابة طفلة وامرأة بالقصف على السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء وسط بغداد.

وقالت الخلية في بيان ورد لـ (اخبار العراق): في عمل إرهابي جبان، تعرض السكان الابرياء في المنطقة الخضراء ببغداد ومقرات البعثات الدبلوماسية التي تتحمل القوات الامنية العراقية مسؤولية حمايتها الى هجوم بواسطة عدد من الصواريخ انطلقت من منطقة الدورة جنوبي العاصمة.

وأضافت، أن الهجوم ادى الى إصابة طفلة وامرأة بجروح، مبينا: سقوط احد هذه الصواريخ داخل مدرسة إيلاف داخل المنطقة ذاتها.

وفي وقت سابق، عثرت القوات الامنية على منصة إطلاق صواريخ في بغداد، بعد ساعات قليلة من هجوم على المنطقة الخضراء شديدة التحصين بالعاصمة.

وقال مصدر امني، إن قوة أمنية عثرت على منصات إطلاق صواريخ في شارع فلسطين، شرقي العاصمة بغداد، بعد نحو ساعات على الهجوم الذي استهدف المنطقة الخضراء ببغداد بصاروخي كاتيوشا.

وتتبنى جماعات مسلحة الهجمات التي تستهدف مصالح الولايات المتحدة والتحالف الدولي في العراق.

وتضم المنطقة الخضراء شديدة التحصين أبنية حكومية وبعثات أجنبية، وتشهد بين فترة وأخرى سقوط قذائف هاون وصواريخ كاتيوشا.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

79 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments