العراق يطلق اكبر مبادرة للسكن بعد 17 عام من الفساد.. بناء 15 مدينة سكنية موزعة على المحافظات

أخبار العراق: أعلنت لجنة الخدمات النيابية، الخميس17 حزيران 2021، عن انطلاق اكبر مبادرة للسكن في العراق بعد عام 2003، مشيرة الى “مشروع بناء 15 مدينة عراقية جديدة موزعة على المحافظات تترواح عدد الوحدات السكنية فيها من 6-40 الف وحدة”.

وبدأ العمل بالمشروع ووصل الى مراحل متقدمة وسيباشر به في القريب العاجل. وفقا للجنة الخدمات.

ومشكلة العراق الاساسية هي السكن وايجاد حل لها من خلال تنظيم بناء مدن حديثة بات اولوية بالتنسيق مع بقية المحافظات.

وسيوقف بناء المدن الجديدة زحف العشوائيات ويخفف من الثقل السكاني في المدن الكبيرة وتخلف آفاقا اقتصادية افضل بالانتقال الى مدن متكاملة الخدمات.

ويعد الفساد واحداً من أخطر الصعوبات التي تنخر مؤسسات الدولة العراقية، وتؤثر على جميع مفاصل الحياة، في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة تحديات كبيرة في محاسبة المتورطين بجرائم الفساد كونهم مرتبطين بأحزاب وجماعات مسلحة توفر لهم الحماية من القانون.

وتتصدر مشاريع السكن المرتبة الأولى بانتشار الفساد فيها من بين قطاعات البلاد الأخرى، وكثرة العشوائيات تدل على ذلك.

وتسبب الفساد في ضرر كبير لقطاع مشاريع الإسكان، وفاقم من أزمة العقارات في العراق. ويأتي ذلك في الوقت الذي يؤكد فيه مختصون على أن البلاد تحتاج إلى 3 ملايين وحدة سكنية لمواجهة أزمة السكن.

وشهدت بغداد ومدن أخرى ارتفاعا قياسيا في أسعار العقارات والأراضي السكنية، إذ سجلت أحياء وسط بغداد أرقاما غير مسبوقة بلغت 4 آلاف دولار للمتر الواحد بالنسبة للمنازل، وأكثر من ألف دولار للمتر بالنسبة للشقق السكنية، في وقت سجلت أطراف العاصمة أرقاما أقل من ذلك، بينما تشهد المحافظات ارتفاعا كبيرا أيضا في العقارات بسبب ارتفاع أسعار مواد البناء ووقف الحكومة توزيع الأراضي السكنية على المواطنين منذ ما يزيد عن عامين.

ومشكلة السكن مضى عليها عقدان من الزمن رغم وجود مشاريع لبناء المجمعات السكنية، إلا أنها محدودة جدا.

وقال رئيس لجنة الخدمات والاعمار النيابية وليد السهلاني أن “هناك 18 مشروعاً سكنياً تابعة لوزارة الإسكان أغلبها مشاريع معاقة أحيلت من قبل الوزارة بطريقة عرجاء لا عن طريق المقاولة، ولا عن طريق الاستثمار، لافتاً إلى أن “هناك جهات متورطة بهذا الموضوع”.

وتتحمل الحكومات السابقة أزمة السكن الحالية، اذ تفيد معلومات لـ اخبار العراق، بان هناك ما لا يقل عن 9 مليارات دولار في زمن حكومة نوري المالكي خصصت للسكن ولم ير العراقيون وقتها أي مشروع إسكاني على أرض الواقع.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

174 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments