الكاظمي لجرحى تفجير مدينة الصدر: ما حدث نتيجة للفساد والتراكمات التي نحاول إصلاحها

أخبار العراق: تفقّد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، الخميس 22 تموز 2021، جرحى تفجير في مدينة الصدر من الراقدين في مستشفى مدينة الطبّ، للاطمئنان على صحتهم وأوضاعهم، واطلع على الخدمات الطبية والصحية، ووجّه بتقديم كلّ سبل الدعم اللازمة لشفائهم، فضلاً عن تكفّله بسفر من يحتاج منهم العلاج خارج العراق ورعايته.

وقال مخاطباً المرضى: أنتم أمانة في أعناقنا، وأن الإرهاب الجبان دأب على خسته في استهداف المدنيين العزّل في الأسواق، وأكد أن ما حدث من تفجير إرهابي كان نتيجة للفساد والتراكمات التي نحاول جاهدين إصلاحها.

كما اجتمع رئيس مجلس الوزراء مع كادر مستشفى مدينة الطب، وأشاد بـ جهودهم الكبيرة لما بذلوه؛ من أجل إنقاذ أرواح الجرحى، إلى جانب ما يبذلونه من عمل جبار في التصدي لجائحة كورونا ووقوفهم في خط الصد الأول أمام الجائحة.

وبيّن أن البلد يعيش ظروفاً استثنائية، وهناك تقصير واضح في دعم القطاع الصحي خلال فترة الحكومات السابقة، مؤكداً الحاجة إلى التكاتف، والتخطيط المدروس، والعمل على مدار الساعة؛ من أجل تصحيح وضع القطاع الصحي في البلاد.

وأدى اعتداء إرهابي بواسطة عبوة ناسفة محلية الصنع، الاثنين الماضي، في سوق شعبي بمدينة الصدر في العاصمة العراقية بغداد، إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وأعلن المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول، صدور أمر من القائد العام بإيداع أمر فوج بالتوقيف على خلفية انفجار مدينة الصدر.

وأضاف إن الأمر تضمن فتح تحقيق من قبل قيادة عمليات بغداد بالحادث.

وفقد التنظيم المتطرف السيطرة على المناطق التي كان يتواجد فيها حتى نهاية 2017 ، لكن خلاياه السرية تقوم بشن هجمات غالبا ما تكون خلال الليل، ضد قوات الأمن في مناطق نائية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

95 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments