المتحدث باسم الكاظمي: مكافحة الفساد مستمرة وحصلنا على ادلة كبيرة من المتهمين

أخبار العراق:أعلن المتحدث باسم مجلس الوزراء، وزير الثقافة حسن ناظم، الأحد 2 أيار 2021 مواصلة لجنة مكافحة الفساد عملها بضرب الفاسدين وبإشراف رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، فيما كشف عن وجود أدلة كبيرة على من أُلقي القبض عليهم سابقاً.

وقال ناظم في تصريح صحفي تابعته اخبار العراق إن اللجنة ستعمل على إلقاء القبض على أي شخصية تذهب بوصلة التحقيقات إليها، ومهما كانت هذه الشخصية.

وبيّن أن الاسماء التي تم التحقيق معها سابقاً، باتت اللجنة تحمل عليهم أدلة كبيرة لتورط تلك الشخصيات بالفساد، وستبقى اللجنة تعمل بمهنية لإتمام عملها.

وأضاف ناظم أن مجلس النواب متعاون كثيراً مع اللجنة والحكومة، وسيسهل مهمة رفع الحصانة عن أي نائب تتم إدانته أو يثبت تورطه بالفساد.

وفي وقت وآخر، تلقي اللجنة، القبض على عدد من المتهمين بقضايا فساد، بينهم مسؤولون في مناصب حكومية، وآخر عملية نفذتها كانت في تاريخ 14 نيسان، وأسفرت عن اعتقال مدير عام الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود، رياض عبد الحسين شاغي.

وبعد القاء القبض عليه خلال الايام الماضية من قبل لجنة الامر الديواني للتحقيق بقضايا الفساد الكبرى، افادت مصادر مطلعة باعتراف رجل الاعمال العراقي بهاء الجوراني بأسماء شخصيات سياسية تلقت الرشاوى منه لتسهيل عمله بصفقات الفساد المالي في المشاريع.

ومن ابرز الشخصيات التي سقطت في شباك لجنة مكافحة الفساد بعدما اعترف الجوراني عليه بالاشتراك بالفساد هو السياسي العراقي جمال الكربولي.

وتقول المصادر ان بهاء الجوراني اعترف خلال التحقيقات الجارية على شركائه في صفقات ومشاريع الفساد من السياسيين وتم تدوينهم ضمن افادته.

ورغم امتلاكه ثروة نفطية هائلة، إلا أن العراق لا يزال يتخبط في مشاكل اجتماعية واقتصادية كثيرة جعلت الشارع ينتفض على مسؤوليه مرارا خلال مظاهرات شعبية حاشدة.

ومن بين الأسباب التي جعلت العراق في ذيل الترتيب في مجال النمو، ظاهرة الفساد التي انتشرت في جميع مفاصل الدولة منذ سنوات.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

377 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments