انتهاكات موثقة.. سلطات اقليم كردستان تعتدي على الصحفيين وتمنع تصوير وتغطية الاحتجاجات

أخبار العراق: أعلن مركز ميترو للدفاع عن حقوق الصحافيين، الأربعاء 24 تشرين الثاني 2021، عن تسجيل عدة انتهاكات ارتكبت بحق فرق إعلامية، بعضها كان أثناء البث المباشر.

وقال المركز في تقريره عن اليوم الرابع لتظاهرات الطلبة، إن مدن (اربيل، السليمانية، حلبجة، كلار، رانية، دربنديخان، جمجمال، سوران، خانقين) شهدت تظاهرات طلابية تؤكد على نفس المطاليب السابقة.

و في اربيل تجمع طلاب داخل جامعة هولير الطبية، حيث منعوا من الخروج الى الشارع الرئيسي، فيما منعت القوات الامنية الفرق الاعلامية من التغطية و طالبتهم بالابتعاد عن المكان”.

واستخدمت القوات الامنية في السليمانية، خطة لطويق التجمعات الطلابية و منعتهم من الوصول الى الشوارع الرئيسية.

وقال الصحفي محمد جلال، في بث مباشر عبر صفحته الشخصية، ان العشرات من الصحفيين والطلاب المتظاهرين مطوقين داخل مبنى جامعة السليمانية وهناك العشرات من حالات الاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وشوهدت سيارات الاسعاف تدخل مبنى الجامعة لنقل المصابين، ونشرت مطالبات لأسعاف آخرين لم تصلهم سيارات الاسعاف.

وقال رحمن غريب رئيس مركز مترو في تصريحات صحفية، منذ منتصف يوم الأربعاء وردت ل‍مترو شكاوي من 47 صحفيا أصيبوا باختناقات، وحالات تهديد مباشر وصلت الى خمس حالات، و 19 حالة منع من التغطية و 15 حالة هجمات على الفرق الإعلامية وبعض منها كان أثناء البث المباشر.

ومارست القوات الأمنية في الاقليم الضرب واستخدمت العصي الكهربائية ضد الصحفيين والصحفيات بشكل متكرر و لازالوا يمنعون من تغطية التظاهرات في اربيل والسليمانية، بحسب غريب.

وتشهد مدن إقليم كردستان خروج مظاهرات طلابية، للمطالبة بصرف المنح المستقطعة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في كردستان.

واظهرت صور متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي مشاهد لعشرات الاصابات وحالات الاختناق بين الطلبة بسبب عنف القوات الكردية في اطلاق الغاز المسيل للدموع والرصاص ضد المتظاهرين.

ويتصاعد الغضب الشعبي منذ أعوام ضد النخبة الحاكمة، وتوجه اتهامات بالفساد واختلاس الأموال العامة لعائلة طالباني وبارزاني التي يتحدر منها رئيس الإقليم ورئيس وزرائه.

ونادى المحتجون بشعارات ضد السلطات المحلية التي اتهموها بالفساد.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

55 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments