انهيار الاهتمام الاقليمي بأربيل.. والعالم يزور بغداد عاصمة للعراق الواحد

أخبار العراق: كشفت النائبة السابقة عن السليمانية، سروه عبد الواحد، الخميس 3 ايلول 2020، عن ان اربيل لم تعد كالسابق عندما كان يحل اي ضيف على بغداد يزور اربيل ايضا، في اشارة الى زيارة ماكرون الى بغداد دون الاقليم.

وقالت عبدالواحد في تغريدة تابعتها اخبار العراق، انه وبعد الاستفتاء فأن وفود الحزبين يأتون الى العاصمة بغداد لأخذ موعداً للقاء الضيف، ومؤكدة، على ان الاقليم مازال منقسما سياسياً وضعيف بسبب السياسات الخاطئة لحكامها.

ووصل الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، الاربعاء 2 ايلول 2020، إلى العاصمة العراقية بغداد في بادرة لدعم حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، وهو أول مسؤول أجنبي كبير يتوجه إلى بغداد بعد تولي الكاظمي منصبه في مايو/أيار.

وأعلنت ممثلية حكومة إقليم كردستان العراق في بغداد، الاربعاء 3 ايلول 2020، أن رئيس إقليم كردستان نجيرفان بارزاني سيزور بغداد اليوم للقاء الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

وفي يوم 8 تموز الماضي، أصدر مسعود البارزاني، رئيس إقليم كردستان العراق السابق، قراراً حدد فيه، (25 أيلول 2017) موعدا لإجراء استفتاء استقلال كردستان عن البلد الأم، وطلب من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات والاستفتاء بإقليم كردستان أن تبدأ بالاستعدادات لإجراء الاستفتاء.

وواجه الاستفتاء رفضا تاما من قبل الدول الإقليمية والاتحاد الأوربي ومجلس الأمن الدولي، حيث اعتبر خطرا على العراق ويعيق الحرب التي تجري ضد “داعش”.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

472 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments