بالوثائق: مثال صارخ على التلاعب بمال العام ولم يتبدل الى الآن.. البرلمان يصرف 28 مليون لتكييف بيت رئيس البرلمان

أخبار العراق:تثبت الوقائع على وجود فرق كبير بين رفاهية وامتيازات المسؤولين مقارنة بما يحصل عليه الموطن العراقي.

وعلى الرغم من ان الوثائق التي حصلت عليها اخبار العراق، صدرت العام 2015 تفيد بدفع مجلس النواب مبالغ طائلة،  عن أجور كهرباء لدار الضيافة، فان مصادر اكدت على ان الحال لم يتغير، بل وازدادت الامتيازات والتكاليف الباهظة، اكثر مما هي عليه في السنوات السابقة.

وتفيد الوثائق بان رئيس مجلس النواب السابق سليم الجبوري أمر بدفع أكثر من 28 مليون دينار من أموال المجلس الى دائرة كهرباء الكرخ ببغداد عن اجور كهرباء دار ضيافته لثلاثة اشهر فقط.

وقال مراقبون هذا المبلغ يثبت ان المسؤولين يعيشون في قصور مكيفه وبأموال الدولة بالوقت الذي يعيش الشعب العراقي على حرارة شمس تموز.

واكدر المراقبون لـ اخبار العراق، ان هذه الوثائق تدل على حجم الامتيازات التي يتمتع بها السياسيين وبأموال الشعب العراقي وتشير الى حالة من حالات فقدان ثقة المواطن بالطبقة السياسية الحاكمة منذ  ٢٠٠٣ .

وكشفت مصادر عن ابرز الامتيازات التي يتمتع فيها المسؤولين حيث تمثلت ببدلات الايجار وتخصيصات العلاج الطبي وعدد كبير من السيارات المخصصة للرئاسات والوزراء.

وبينت المصادر ان عناصر الحماية يتولى النائب عملية الاشراف والتعاقد ومتابعة شؤونهم المالية والادارية وهم الجهة الوحيدة الغير موطنين رواتبهم، ومبينةً ان هناك استئجار طائرات خاصة ومخصصات كبيرة للايفادات بالإضافة الى مبالغ وقود السيارات.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

539 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments