بالوثيقة.. الفياض أسس قوات حفظ النظام بأمر ‏عبد المهدي

أخبار العراق: كشفت وثيقة حصلت عليها اخبار العراق، عن ان قوات حفظ النظام  اسسها رئيس هيئة الحشد فالح الفياض اثناء حكومة عادل عبدالمهدي.

وكشفت مصادر لـ اخبار العراق، الاثنين 3 أي 2020، ان مهمة هذه القوات تنظيم حركة الاحتجاج، ومبينةً ان كل عناصرها جاءوا بالمحسوبية من بعض الاحزاب.

وكان نشطاء في مواقع التواصل، قد نشروا السبت 1 اب 2020، فيديو يظهر فيه المراهق محمد وقد جرد من ملابسه بالكامل بينما يستجوبه أفراد من قوات حفظ النظام، موجهين له الإهانات، بينما يقطع أحدهم شعره باستخدام آلة حادة.

في الفيديو، الذي يتحفظ موقع اخبار العراق على نشره بسبب بشاعته، يسمع المراهق وهو يتوسل “الرجال” الذين حاصروه قائلا “والله بعد ما أجي أبدا”، وأبلغ أحد مستجوبيه بأن اسمه محمد.

وأصر من يقفون حول محمد على أن يعطيهم “اسمه الحركي”، بينما ردد هو “أنها أول مرة” يشارك فيها في مظاهرة على ما يبدو.

واستمر الاستجواب من عدد من هؤلاء، وكانوا يتحدثون في آن واحد، وسرعان ما بدأوا يسألون عن أم محمد وشكلها ولون بشرتها. ولم يكن أمام الفتى الذي كان الخوف يملأ عينيه، إلا أن يرد كما أحب محتجزوه أن يسمعوا.

وأثارت اللقطات استياء العراقيين، وقال المغرد سجد الجبوري “التعنيف والإذلال والتحرش اللفظي والجسدي الذي تعرض له هذا الطفل علما أن هذه الحادثة ليست الأولى والشواهد كثيرة ألا تستدعي من الوزارات المعنية تنظيف وغربلة قوى الأمن من هذه النماذج ليكونوا عبرة لغيرهم؟ هل ترضون أن يمر أطفالكم بهذا الموقف البشع!”

وأصدر رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أمرا بالتحقيق الفوري بالحادث.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

694 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments