بسبب اتهامه بسرقة 94 مليار دينار.. الصجري: محمد الحلبوسي افهم حجمك والا..

أخبار العراق: كشف مصدر سياسي مطلع، الثلاثاء 26 اب 2020، عن خلافات كبيرة بين قيادات الكتل السياسية السنية بسبب توجه البعض منها لإقرار المحافظات لدائرتين انتخابيتين، مبينا ان رئيس البرلمان محمد الحلبوسي يسعى لتحشيد القوى السياسية ضد بعض السياسيين.

وفي ذات السياق حصلت اخبار العراق على وثيقة صادرة من رئيس الادعاء العام موفق محمود يطلب فيها من المحكمة رفع الحصانة عن النائب علي الصجري بسبب تزويره وثائق للحصول على تعويض من الدولة بمقدار 94 مليار دينار كونه مشمول بقانون المتضررين بالنظام السابق.

فيما اكد النائب علي الصجري, الثلاثاء 26 اب 2020, على انه سيكشف كل صغيرة وكبيرة متعلقة بالحلبوسي لم يعرفها العراقيون, اخبار العراق تنشر نص تدوينة الصجري وكما في ادناه:

الحلبوسي تذكر جيدا كيف اخرجتك من مطبخي رئيس للبرلمان وسأذكر كل صغيرة وكبيرة جرت ولم يعرف حقيقتك الشعب, انا ولدت وانا املك ميزانية دولة وليس لص ينشر وثائق تمت بضغط منك على الادعاء العام مع احترامي للبرلمانيين والبرلمان ان الحصانه التي تهدد بها لا تهمني, افهم حجمك والا.

ولم يتسنى لنا التأكد من صحة عائدية الحساب للنائب.

واضاف المصدر, ان الحلبوسي استعرض عضلاته خلال الساعات الماضية في مفاوضات مع قيادات سنية بارزة مثل اسامة النجيفي وصالح المطلك وسليم الجبوري من اجل تحشيد الاصوات النيابية الكافية لاسقاط مشروع الخنجر نيابيا.

واوضح المصدر، ان انشقاق بعض النواب مثل ناهدة الديني وغيرهم من تحالف نواب المدن المحررة سيمهد لدخولهم بتحالف انتخابي يتزعمه الحلبوسي وبدعم خليجي لضرب المشروع التركي في العراق.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

1٬049 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments