بعد تهديدات الفصائل باستهداف قواعدها… واشنطن تلوح بالانسحاب الجزئي من العراق

اخبار العراق: دعا مراقبون الى الانسحاب الكامل من قبل الجانب الأمريكي من دون قيود وشروط، مشددين على ضرورة الاستجابة الى مطالب الشعب وقرارات السلطة التشريعية الداعية الى انهاء التواجد العسكري الأمريكي.

وجاءت تلك الدعوات بعد حديث دبلوماسيين أمريكيين الى وسائل الاعلام عن التوصل الى حلول وسطية بشأن الانسحاب من العراق، مؤكدين ان عملية سحب القوات سيكون بشكل جزئي تبعاً لما ذكرته صحيفة التلغراف البريطانية.

وظهرت تلك المواقف بعد التهديدات التي أطلقتها فصائل باستهداف القوات الامريكية، في حال عدم استجابتها لدعوات الانسحاب، كما انها استبقت التظاهرات المليونية التي تحشد لها الفصائل يوم الجمعة المقبل والتي سيتم من خلالها الدعوة الى خروج تلك القوات غير الشرعية.

ويرى المحلل السياسي عباس حسين ان الإدارة الامريكية تعلم جيداً كيف تصدت فصائل لتواجدها العسكري في العراق قبل عام 2011، والذي انتهى بانسحابها بعد تكبدها خسائر جسيمة، لذلك هي غير مستعدة الى العودة لتلك المرحلة لأنها تعرف النتائج جيداً.

وقال حسين، ان “الحديث عن الانسحاب الجزئي وسيلة لامتصاص زخم النقمة من الجريمة التي ارتكبتها القوات الامريكية بعد استهدافها لقادة النصر في مطار بغداد”.

وأضاف ان “التظاهرات المليونية ستسبب الاحراج الى التواجد الأمريكي لذلك، تعمل واشنطن الى اضعافها بكل الوسائل، لكنها غير قادرة على ذلك بعد اجماع جميع الفصائل على كلمة الرفض للوجود الأجنبي”.

ولفت الى ان “قرارات البرلمان ضد الوجود العسكري الأمريكي أعطت زخماً سياسياً لإخراج القوات الأمريكية من العراق”.

ودخلت القوات الامريكية بعد عام (2014) الى العراق بدعوى محاربة عصابات داعش الاجرامية بعد أشهر على احتلالها لمحافظة نينوى ، الا ان تلك القوات ازدادت بشكل تدريجي ووصلت الى أكثر من عشرة الاف مقاتل.

وكالات

414 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments