بعد مقتل المهندس.. معتصمو ساحة التحرير يوجهون رسالة للإدارة الأميركية

اخبار العراق: وجه معتصمو ساحة التحرير، الجمعة، رسالة للإدارة الأميركية بشأن استهداف معاون رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، وتكرار انتهاكها للسيادة العراقية.

وقال المعتصمون في بيان، “ايها الشعب العراقي الأبي، تتعرض سيادة العراق الى انتهاكات متكررة كان آخرها استهداف معاون رئيس هيئة الحشد الشعبي “بطل النصر على داعش” كما وصفته المرجعية الحكيمة في خطبتها اليوم”.

وأضاف البيان، “ونعلن نحن معتصمو ساحة التحرير إدانتنا الشديدة لرعونة وهمجية السياسة الامريكية، بانتهاك سيادة بلدنا الحبيب، من خلال إرتكاب جرائم إغتيال شخصيات عراقية شهدت لهم ساحات الجهاد بالبطولة والصمود في مقارعة ابشع مجاميع الارهاب العالمي، حتى تحقق النصر العظيم على ايديهم”.

وتابع، “ونرفع ايدينا بالدعاء لكل شهداء العراق بان يتغمدهم الله برحمته الواسعة، وندعو الجميع لضبط النفس والتصرف بحكمة”.

وأردف البيان، “ونقول لإرهاب الإدارة الأميركية الاتي: ليس المعتصمون من اعطاكم شرعية الوجود على ارضنا المقدسة، واستباحتها والتحليق في سمائها بلا رقيب أو حسيب، بل الاحزاب الفاسدة هي من اعطتكم الحق في ذلك، ولأنها غير كفوءة لإدارة البلاد، سمحت لكم ولغيركم بجعل العراق ساحة لتصفية الحسابات، فنحن نذكركم اننا كعراقيون لن نسمح لكم بالبقاء على اراضينا، وسوف نكافح تمددكم، ونقطع ايديكم وايدي كل من يتدخل في شأننا الداخلي.. فالعراق عراقنا، حفظ لله العراق والعراقيين، وابعد عنهم كل سوء”.

وكالات

348 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments