تظاهرات تشرينية مرتقبة ضد الحلبوسي في بغداد ومداخل الأنبار

أخبار العراق: كشف امين عام التيار الوطني العراقي، علي البياتي، السبت 15 كانون الثاني 2022، عن إنطلاق تظاهرات تشرينية ضد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، مبينا بأن (التجمع سيكون في ساحة النسور والتحرير وعند مدخل المنطقة الخضراء ومداخل محافظة الانبار).

وقال البياتي في تغريدة على تويتر رصدتها اخبار العراق: جموع تشرينية غفيرة ستنطلق بتظاهرات حاشدة ضد رئيس مجلس النواب الذي تم تنصيبه يوم الاحد الماضي والتظاهرات ستكون منظمة ومن جميع المحافظات العراقية.

واضاف: التسريبات تشير الى أن كل الامور تم ترتيبها للتجمع في ساحة النسور والتحرير وعند مدخل الخضراء وكذلك عند مداخل محافظة الانبار!!!.

وختم تدوينته بالقول: سيحدث حدث.

واقدمت قوة امنية، الثلاثاء 11 كانون الثاني 2022، على اعتقال الناشط ضرغام ماجد في محافظة بابل، على خلفية شكوى رسمية قدمها بحقه رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي.

وقال الناشط مثنى كامل على صفحته في فيسبوك: بأمر من باسم العارضي رئيس محكمة استئناف بابل، تم اعتقال دكتور د.ضرغام ماجد الان.

ورداً على ذلك، هدد ناشطون ومتظاهرون بالخروج إلى الساحات والشوارع احتجاجاً على اعتقال ماجد.

واتهم الناشطون، محافظ بابل وقائد الشرطة ورئيس محكمة استئناف بابل، بالتواطؤ مع الحلبوسي و الاحزاب، وهددو بخروج تظاهرات في مختلف مدن المحافظة والعاصمة بغداد.

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للناشط ضرغام ماجد وهو ينتقد تصويت التيار الصدر للحلبوسي في مجلس النواب، قائلا ان الصدريون استبدلوا محمد الصدر بالحلبوسي.

وينشط ضرغام ماجد في مجال الدعوة الى التظاهر والاحتجاج في عدد من المحافظات، رغم أنه من سكنة محافظة بابل.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

100 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments