تنديد عراقي باستهداف شركة نفطية امريكية: تصعيد خطير يهدد الاقتصاد

اخبار العراق: دان تحالف الفتح برئاسة هادي العامري، يوم الاثنين، استهداف شركة “هالبرتون” النفطية الأمريكية في محافظة البصرة، مشيرا إلى أن الهجوم يتسبب بأضرار فادحة بالاقتصادي العراقي، فيما اعتبر الحزب الإسلامي العراقي الهجوم بأنه “تصعيدُ خطير”.

وقال تحالف الفتح في بيان، إنه “تابعنا بقلق بالغ وامتعاض شديد الأخبار التي تحدثت عن قيام مجموعة تخريبية باستهداف منشآتنا النفطية باستهدافها احدى الشركات العاملة في منطقة البرجسية بالبصرة”.

وأضاف “في الوقت الذي ندين فيه هذه الاعمال الإجرامية والتخريبية التي تسبب باضرار فادحة بالاقتصادي العراقي وتدميرا ممنهجا لخطط التنمية وتطوير الصناعة النفطية فاننا ندعو الاجهزة الامنية والجهات المختصة الى اتخاذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة لحماية الشركات العاملة وتوفير بيئة آمنة لتطوير هذا القطاع المهم والمساس ومتابعة هذه المحاميع التخريبية التي تهدف الى الأضرار بالعراق وإنزال أقصى العقوبات بهم”.

من جانبه قال الحزب الإسلامي العراقي في بيان ، إن “تكرار عمليات القصف والاستهداف التي تطال المواقع والشركات الأجنبية والحقول النفطية، وآخرها ما حصل في البصرة، يعد امراً خطيراً ومن الواجب تظافر الجهود لايقافه”.

وأضاف “علينا العمل لابعاد العراق عن أي شكل من أشكال الصراع الذي لن يعود بالخير عليه، كما ان استهداف الشركات الأجنبية والمواقع الرسمية والسفارات، سلوك مرفوض بجميع الصور والأشكال”.

وتابع الحزب أنه “على الحكومة اليوم مهمة وطنية عاجلة، وهي المحافظة على صورة الدولة العراقية من العبث الذي يجري، مشدداً على ان معالجة أي موضوع يجب ان يتم بالطرق الرسمية وتحت غطاء القانون”.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني  الاثنين في بيان أن “القوات الأمنية في محافظة البصرة تلاحق عناصر خارجة عن القانون أقدمت على إطلاق ثلاثة صواريخ نوع كاتيوشا سقطت بالقرب من موقع شركة هالبرتون النفطية في منطقة البرجسية، مشيرة إلى “العثور على منصة إطلاق الصواريخ في طريق الزبير – الشعيبة وبداخلها ١١ صاروخاً لم تطلق وقد جرى ابطالها وتفكيكها، ولم تسجل اي خسائر تذكر”.

335 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments