جبهة الإنقاذ: الاغراءات المالية تشرذم الكتل السنية وتزيد انقساماتها مع قرب الانتخابات

أخبار العراق:أكد المتحدث باسم جبهة الإنقاذ والتنمية عبد الكريم عبطان ، الاحد، أن الاغراءات المالية ستزيد من الانشقاقات والانقسامات داخل الكتل والأحزاب السنية مع قرب موعد الانتخابات.

وقال عبطان في تصريح صحفي، ان  قوى تحالف القوى حالها حال بقية القوى السياسية العراقية تتعرض بين فترة وأخرى الى انتقالات حزبية وتشظي، مبينا أن تلك التنقلات تأتي لمصالح شخصية لا علاقة لها بالسوك والمنهج السياسي  .

وأضاف ان حمى الانتخابات المقبلة جعلت الأحزاب السنية خاصة ممن تملك أموالا الى منح اغراءات لنواب لامعين ومؤثرين في مواقع سكناهم  لأجل الاستحواذ عليهم وضمهم الى احزابهم لكسب اكبر عدد ممكن من المقاعد، مؤكدا ان  حمى الانتقالات وتقديم الاغراءات  ستستمر خلال المدة المقبلة .

واقدم رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ، الثلاثاء 26 كانون الثاني 2021، على استبعاد القيادي في  حزب التقدم والنائب الحالي عن نينوى فلاح الزيدان من الحزب، والاخير يرد انه قدم استقالته نتيجة عدم وجود اصلاحات حقيقية، وفيما شكا رئيس جبهة مستقبل نينوى عامر البك، الثلاثاء 3 تشرين الثاني 2020، من اوضاع المحافظة التي تعاني نقصا في الخدمات والفساد الإداري الذي يسيطر على أغلب الدوائر.

وذكر قيادي بحزب التقدم لم يكشف عن اسمه في تصريح صحفي انه تم استبعاد وفصل الزيدان من الحزب بشكل نهائي بسبب تدخلاته في شؤون المحافظة الادارية ومحاولاته لفرض نفسه على ديوان محافظة نينوى.

من جانبه قال الزيدان، انه قدمت استقالتي من الحزب بارادتي ولم يتم استبعادي كما اشيع وانا باقي ضمن تحالف القوى الوطنية بعيدا عن حزب التقدم الذي يتزعمه رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.

وقال البك في تصريح صحفي: إن المواطنين في نينوى يعانون من الترهل الإداري ونقص الخدمات واستحواذ حزب تقدم برئاسة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي على معظم الدوائر والمؤسسات في المحافظة.

وأضاف أنه لا توجد شفافية في حجم الأموال والموازنة والمساعدات التي تصل للمحافظة من المنظمات الدولية، ولا يعرف مصير هذه المبالغ وأين تصرف، وهنالك شراء وبيع للمناصب على حساب معاناة المواطنين.

وأشار إلى أن نينوى بحاجة إلى سلسلة من التغييرات الإدارية في أغلب الدوائر الخدمية، وترشيح شخصيات تتمتع بالاستقلالية والكفاءة، شرط أن يكون الترشيح من الحكومة الاتحادية مباشرة.

جدير بالذكر ان حزب تقدم هو حزب سياسي عراقي تابع لرئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، وقد حصل لاول مرة على اجازة التأسيس الرسمية في محافظة الأنبار.

وكانت مصادر إعلامية كشفت في وقت سابق عن جملة انشقاقات ضرب تحالف القوى وحزب تقدم برئاسة رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، مبينة ان الانشقاقات ضمت اسماءً مهمة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

212 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments