خبير قانوني: ميثاق الأمم المتحدة للدول التي تحارب الارهاب يحتم على امريكا مساعدة العراق اقتصادياً

أخبار العراق: أفاد الخبير القانوني علي التميمي، الجمعة، 28 آب 2020، بأنه يجوز للعراق التحرك باتجاه طلب المساعدة الاقتصادية من المجتمع الدولي، وفقا لميثاق الامم المتحدة، اذ يجوز ذلك للدول التي تحارب التنظيمات الارهابية.

وقال التميمي في بيان ورد لـ “اخبار العراق”، انه بموجب المادة 50 من ميثاق الأمم المتحدة يجوز للدول التي تحارب تنظيمات إرهابية  موضوعة تحت الفصل السابع لميثاق الامم المتحدة ان تطلب المساعدة الاقتصادية من الأمم المتحدة، ومعلوم أن داعش تم وضعه تحت الفصل السابع بموجب قرار مجلس الامن الدولي 2170 لسنة 2014.

وذكر ان دول مختلفة اعلنت استعدادها للمساعدة الاقتصادية للعراق ومنها بريطانيا فيمكن للعراق طلب المساعدة من المجتمع الدولي الأمم المتحدة لإعادة بناء المدن المدمرة ومواجهة نتائج الحرب ضد الإرهاب بموجب ما تقدم، فضلا عن استرجاع الأموال المهربة التي تقدربـ 500 مليار دولار.

وركز التميمي على المادة 27 من الاتفاقي الاستراتيجية العراقية الأميركية لعام 2008، والتي تنص على انه يمكن للعراق طلب المساعدة الاقتصادية من أميركا.

واشار الى ان اتفاقية مكافحة الفساد الدولية لعام 2005 وقع عليها العراق 2007 تتيح للعراق الطلب من الأمم المتحدة استرجاع الاموال المهربة كغسيل أموال وفساد مالي.

وختم التميمي حديثه بالقول ان الوضع الحالي وقلة المنشأة الصحية لمواجهة جائحة كورونا وهبوط اسعار النفط  توجب على العراق التحرك بهذا الاتجاه.

وقال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الجمعة 22 اب 2020، خلال لقاء الاعلاميين في واشنطن، ان العراق بحاجة كبيرة لتعزيز شراكته بالولايات المتحدة وتحقيق مصالح استراتيجية، مؤكداً على احداث بدائل في ملف الكهرباء وترميم الاضرار في المؤسسة العسكرية.

 

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

425 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments