سر محاباة عبدالمهدي للأحزاب الكردية.. يداري مشاعر ابنتيه.. واحدة متزوجة من كردي بحمايته والأخرى من كردي يدير مكتبه

اخبار العراق: أفادت مصادر بان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ، يحابي الاكراد لمصالح شخصية بحتة ، ويداري بها مشاعر
افراد اسرته، ذلك ان احدى بناته متزوجة من كردي، وهو مسؤول في حماية عبد المهدي فيما البنت الأخرى متزوجة
من كردي أيضا، يدير مكتبه.

على هذا النحو يمكن تفسير خنوع عبدالمهدي ورضا الأحزاب الكردية عنه التي نالت من المغانم في حقبة عبد المهدي
ما عجزت عنه عبر تاريخ العلاقة مع بغداد.

وكان مصدر كردي رفيع، عد وجود رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في الحكم، هو الفرصة الأخيرة للكرد في تنفيذ المادة 140، وإرجاع الأمور إلى ما كانت عليه قبل عملية فرض القانون، في حقبة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي.

وقال المصدر وفق ـوسائل اعلام محلية، عربية وكردية ان “الاكراد استفادوا كثيرا من وجود عبدالمهدي في السلطة، وذلك للعلاقة الجيدة التي تربطه بالكرد الذين سوف لن يفوتوا هذه الفرصة من بين ايديهم”.

اخبار العراق

 

496 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments