سهل نينوى.. قوى مسلحة تفرض الاتاوات والمسيحيون يخشون من حواضن داعش

أخبار العراق: يدور صراع خفي بين واشنطن وطهران في منطقة سهل نينوى شمالي العراق عبر دعم الأقليات والسكان المحليين،  والمسيحيين .

وسهل نينوى هو منطقة تابعة لمحافظة نينوى، تتألف من ثلاثة أقضية؛ هي: الحمدانية، والشيخان، وتلكيف، وتعد الموطن التاريخي لمسيحيي العراق، لكن أعدادهم انخفضت أخيرًا بفعل سيطرة تنظيم داعش على المدينة.

المسيحيون ..الأعداد في تراجع والحلفاء غير مؤثرين

وتشير إحصائيات غير رسمية إلى أنه قبل الغزو الأمريكي عاش حوالي 1.4 مليون مسيحي في البلاد بشكل عام، لكن الآن لم يبق منهم سوى أقل من 250 ألف مسيحي، وهو انخفاض حاد بلغت نسبته 80%، في غضون أقل من عقدين.

ويمتلك المسيحيون حليفًا قويًّا ومؤثرًا وهو الولايات المتحدة الأمريكية، التي جعلت دعم الأقليات المسيحية في الشرق الأوسط أولوية صريحة لسياستها الخارجية، بإدارة دونالد ترامب، أكثر حتى مما كانت عليه الحال في عهد جورج دبليو بوش أو باراك أوباما، فمذ تولى ترامب الرئاسة، تلقى سهل نينوى مبالغ طائلة من حكومة الولايات المتحدة لاستثمارها في المنطقة.

ويرتكز الموقف الأمريكي في السياسة الخارجية جزئيًّا على السياسات المحلية للبلاد، إذ يولي الناخبون المحافظون الذين ساعدوا على فوز ترامب اهتمامًا عميقًا بالمسيحيين المضطهدين، ويعربون عن قلقهم من خلال لوبي استثنائي فعال في العاصمة واشنطن“.

تنافس وارتياب بين الشبك والمسيحيين

وفي السنوات الأخيرة، سادت حالة من التوتر والارتياب بين السكان المحليين لاسيما الذين شكلوا حواضن لداعش والمسيحيين، إذ يشعر المجتمع المسيحي أن هؤلاء الذين تبتعد قراهم 500 متر تقريبًا غربي برطلة، التي كانت مأهولة بالمسيحيين استحوذ مقاتلوهم على ممتلكاتٍ في بعشيقة وبرطلة، ونهبوا المنازل، وأرهبوا السكان المحليين، وقد حال ذلك دون إعادة توطين المسيحيين والعرب، وذلك حسب تصريحات لمعنيين محليين.

ويوجد في منطقة سهل نينوى فصيلان مسلحان، هما لواء 30 من الشبك وعدد عناصره أكثر من 1000، وومهماتهم هي في حماية المنطقة من داعش.

وينتشر في المدينة كذلك لواء بابليون الذي يربو عدد عناصره على 1000  .

بدوره أكد المتحدث باسم العشائر العربية الشيخ مزاحم الحويت أن ”الصراع في سهل نينوى تصاعد بشكل كبير خلال الفترة الماضية، خاصة مع بدء حركة الإعمار، فهناك إتاوات تفرض، ومنع للنازحين من العودة إلى ديارهم لاستغلالها من قبل الجماعات الارهابية المسلحة التي لها علاقة بداعش، او تسير على نهجه.

 

582 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments