شقيق الصيادي يستعين بأخيه لتسوية ملف ابتزاه لشركة استثمارية.. نائب يستولى على الأراضي الزراعية ويتاجر بأدوية كورونا

أخبار العراق: كشفت مصادر، ‏الثلاثاء‏ 1‏ أيلول‏، 2020، عن ان شقيق النائب كاظم الصيادي قدم اغراءات لجهات سياسية من أجل اغلاق ملف تورطه بمحاولة ابتزاز شركة استثمارية للخدمات الزراعية.

وبحسب وثائق اطلعت عليها اخبار العراق، فإن المدعو علي حسين الصيادي قام بإبتزاز الشركة الاستثمارية لدفع الاموال مقابل دخولها الى الاراضي المتعاقد عليها لبدء عملها، ومبينة، إنه هددها بسحب الرخصة الممنوحة لها مالم تدفع الاموال بالاستعانة بشقيقه عضو مجلس النواب كاظم الصيادي.

وكانت محكمة استئناف واسط قد أصدرت مذكرة قبض بحق شقيق الصيادي بسبب التهديد والابتزاز للشركة الاستثمارية.

وكانت مصادر قد كشفت من قبل عن ان الشقيق الثاني لكاظم الصيادي مهدي الصيادي متهم بفساد اداري واخلاقي و انه استغل منصبه كمستشار لمحافظ واسط لشؤون الاستثمار و اجبر احدى الموظفات في هيئة استثمار واسط التعامل معه في عمليات الابتزاز.

وطالبت محكمة تحقيق الكرخ، في15 شباط 2020، برفع الحصانة عن عضو مجلس النواب كاظم الصيادي، بتهمة اهانة الحكومة اثر منشور له على فيسبوك.

وقالت المحكمة في بيان، أنها تطلب رفع الحصانة عن الصيادي بسبب جريمة إهانة الحكومة وعلى وفق احكام المادة 226 من قانون العقوبات على خلفية منشور يدعي فيه عرض بيع منصب في وزارة النفط.

تاريخ مخزي

وكانت مصادر مطلعة، كشفت في 1 ايار 2020، عن ان النائب كاظم الصيادي قام بابتزاز وتهديد جهات مسؤولة تحاول جلب دواء ومضادات حيوية لمقاومة كورونا.

وقالت المصادر ان الصيادي وحماياته المسلحة قاموا بتهديد اطباء يسعون لانقاذ ارواح العراقيين.

واشارت، الى ان عناصره المسلحة تتجول على المستشفيات لنهب الاموال شهريا، ومبينة، ان المستشفى التي لا تعطيهم الاموال تحتشد العناصر المسلحة خارج المستشفى كنوع من انواع الابتزاز والتهديد.

واضافت المصادر، ان الصيادي مارس ضغوطات كبيرة بهذا الجانب وغيره من صفقات فساد ضخمة مستغلا منصبه في لجان النزاهة.

وفي واحدة من ملفات الفساد المعروفة، استولى الصيادي على اراضي زراعية في مدينة الكوت وابتز العشرات بعد ان تحول الى معقب لمعاملاتهم الغير قانونية.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

466 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments