طائرة مسيرة مفخخة تستهدف مقار الجيش العراقي في قاعدة عين الاسد

أخبار العراق:قال مصدر أمني مسؤول، السبت 8 أيار 2021، ان قاعدة عين الأسد الجوية غربي محافظة الأنبار، تعرضت إلى استهداف عبر طائرة مسيرة مفخخة انفجرت داخل القاعدة.

وبين إن الطائرة انفجرت بالقرب من إحدى مقار الجيش العراقي في القاعدة، ولم تسفر عن أية خسائر بشرية او مادية.

ولفت الى ان القوات المتمركزة داخل القاعدة، نفذت عددا من الإجراءات المشددة بعد انفجار الطائرة، تمثل بانتشار أمني مكثف بالمناطق المحيطة بالقاعدة، وغلق الطرق المؤدية إليها بشكل كامل، فضلا على تعزيز القطعات المرابطة بالمناطق الصحراوية القريبة منها، بعناصر أخرى.

وأكدت خلية الإعلام الأمني الحكومية في العراق، في وقت سابق، أن استهداف القواعد العسكرية يراد منه إضعاف القوات العراقية، فيما وصفت مطلقي الصواريخ بـالإرهابيين.

واستهدفت عشرات الهجمات الصاروخية منشآت عسكرية ودبلوماسية غربية وخصوصا أميركية، بالإضافة إلى تنفيذ هجمات بعبوات ناسفة استهدفت قوافل تحمل مواد لوجستية في مناطق جنوب العراق.

وتتبنى بعض الجماعات المسلحة استهداف الارتال بعبوات ناسفة.

وارتفع منسوب الهجمات العسكرية ضد القواعد العسكرية والبعثات الدبلوماسية في العراق، وذلك بالتزامن مع الازمة المالية التي يعيشها البلد إضافة الى اقتراب موعد اجراء الانتخابات.

ويشير سير الهجمات المتتالية بوضوح إلى وجود نوع من الاستهداف للحكومة العراقية والغاية منها جعل الحكومة تنساق إلى رغبة الأحزاب التي لا تريد بقاء القوات الأمريكية.

وتأتي الضغوطات التي تستهدف الحكومة العراقية، بأوجه عديدة، منها ضرب القوات الأمريكية، واستخدام البرلمان والحلفاء السياسيين لإصدار قرارات، واستهداف المتظاهرين والاختطاف والجريمة المنظمة، وإيجاد جيوش إلكترونية تثير الهلع والرعب وتبث أخبارا كاذبة، كلها الغرض منها خلق حالة من الاضطراب للضغط على صانع القرار السياسي بالعراق.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

179 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments