فضيحة فساد “اونا اويل” تلاحق الفاسدين في قطاع النفط العراقي

أخبار العراق: دعا عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، جمال المحمداوي، الاثنين 3 اب 2020, هيأة النزاهة إلى الإسراع في كشفِ مصير التحقيقات في قضية اونا أويل، بعدما قضت محكمة في لندن بسجن مدير سابق للشركة ثلاث سنوات.

وقال المحمداوي في تصريح صحفي تابعته اخبار العراق: منذ أكثر من اربع سنوات وهيأة النزاهة تعلن عن استمرارها بالتحقيق بتورط عدد من المسؤولين العراقيين بما يعرف بقضية اونا أويل لكنها إلى الآن لم تعلن عن نتائج إيجابية.

وفي وقت سابق كشفت مصادر مطلعة, 4 شباط 2019, عن زيارة ممثل شركة ونا اويل في العراق احمد طلال الجبوري، ولم يتخذ أي اجراء بحقه، على رغم تصاعد المطالبات باعتقاله لغرض التحقيق.

وقال النائب علي الصجري في تصريح صحفي: الجبوري وبعد ان كان موظفا باحدى الشركات وبراتب يبلغ 1500 دولار، بات يملك الان مليار دولار وابراجا في دبي واستثمارات كبيرة في بغداد.

وأظهرت معلومات كشفتها صحيفة الغارديان البريطانية، بان مكتب مكافحة الاحتيال الخطير يتهم اثنين من المديرين التنفيذيين لشركة أونا أويل النفطية العالمية في العراق، بالفساد عقب تحقيق جنائي بالرشوة في صناعة الطاقة.

وبحسب التقرير، فإن زياد عقل، الذي يعيش في لندن، وباسل الجراح من مدينة هال، اتهما بتهمة التآمر لدفع مبالغ لتأمين عقود فاسدة في العراق.

وهذه الاتهامات هي أول ما نجم عن التحقيق في مزاعم الفساد التي ارتكبتها شركة النفط والغاز التي تتخذ من موناكو الفرنسية مقرا لها.

يتوقع من لجنة النزاهة النيابية ان تعتبر ملف اونا اويل أولوية في مهامها، وان تعمل الجهات المعنية على تهيئة الأدوات اللازمة لكي يكون التحقيق دوليا، بعد ان أصبح الملف قضية مفتوحة امام الراي العام يضغط لاسترجاع المال المسروق.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

443 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments