قائد كتائب الامام علي ووزير الاتصالات.. شراكة في الفساد بمبلغ 994 مليار دينار عراقي

اخبار العراق: افادت مصادر، الخميس، بان شبل الزيدي قائد كتائب الامام علي هو المسيطر على وزارة الاتصالات وهو مشمول بالعقوبات الاميركية وشركة iQ تابعة لعائلة طالباني والوزير شيخ موافج وتنازل عن مبلغ 994 مليار دينار عراقي مع ان التهمة ثابتة مليون بالمئة ومحالة للجنايات وتتم المماطلة فيها حتى يتم التوصل الى تسوية.

كتاب من الوزارة يثبت ان iQ تسرق سعات الانترنيت وحسب المخطط وكتاب من القانونية للمحكمة تطلب فيه التنازل عن الدعوى المقامة من قبلها حتى لايتم الحكم على ئاريان مدير الشركة ويعني اننا اعفينا السارق من مبلغ 994 مليار ونطلب من المحكمة الغاء الدعوى فهل شاهدتم مثل القصة سابقا.

وثائق تثبت ان الشركة متورطة وظبطت متلبسة بسرقة سعات الانترنيت ومخاطبة النائبة هدى سجاد للوزارة ومخالفة القرارات الرسمية والتي تنص على قيام الوزير شخصيا بتوقيع التنازل عن الدعوى وفعلا حكومة فاسدة وشعب منهوب.

هنا تقول الوثائق ان لجنة النزاهة البرلمانية وهيئة النزاهة تتسائلان عن سبب تنازل وزارة الاتصالات عن الدعوى المقامة ضد شركة iQ مع ان الشركة تم ضبطها متلبسة بسرقة سعات الانترنيت وكل شيء مثبت رسميا والدعوى محالة لمحكمة الجنايات فاذا لم تكن هناك سرقة فلماذا احالها القاضي الى الجنايات.

وكالات

678 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments