قوة امنية تطيح بتاجري مخدرات في النجف.. احدهما ابتلعها اثناء المطاردة

أخبار العراق: اطاحت قوة امنية، الاثنين 6 كانون الاول 2021، بتاجري مخدرات في محافظة النجف.

وقال مصدر لـ اخبار العراق، ان قوة امنية أطاحت بتاجر مخدرات قرب مرقد مسلم ابن عقيل، وبحوزته مادة الكريستال المخدرة، لافتا إلى أن قوة أمنية أخرى لاحقت تاجر مخدرات في احد مزارع منطقة حي ميسان بالمدينة، وابتلع التاجر المخدرات التي بحوزته أثناء مطاردته.

واستندت عملية القبض على المتهمين لقرار قضائي وفق المادة 28 من قانون مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 50 لسنة 2017.

ويخوض العراق منذ أسابيع، حرباً واسعةً على شبكات وعصابات ترويج المخدرات بمختلف أنواعها في بغداد ومدن عدة من البلاد، وذلك ضمن حملة واسعة أوعز بها رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، بعد تقارير تؤكد ارتفاع ظاهرة تعاطي المواد المخدرة واتساع شبكات تجارتها.

ويرى مراقبون أن تفكيك هذا العدد الكبير من الشبكات يكشف الارتفاع المضطرد في أعداد مدمني المخدرات في البلاد والضالعين في المتاجرة بها، خاصة في صفوف الفئات العمرية الشابة.

وتشكل فئة الشباب الضحية الأولى للوقوع في فخ الإدمان المدمر، في بلد يشكل فيه من دون الخامسة والعشرين من العمر 60 في المئة من إجمالي السكان.

وينص قانون مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية في العراق، على عقوبات صارمة تصل لدرجة الإعدام كما في المادة 27 منه، وللسجن المؤبد كما في المادة 28 من القانون.

وكان العراق حتى عام 2003، بشكل عام بمنأى لحد كبير عن ظاهرة إدمان المخدرات والاتجار بها، بفعل القوانين العقابية الصارمة والرادعة، التي كانت معتمدة ضد المتعاطين والمتاجرين بها، والتي كانت تصل لعقوبة الإعدام.

وأكثر أنواع المواد المخدرة تعاطيا في العراق، هي الكريستال الأبيض والحشيشة وحبوب الكبتاغون، ومعظمها تدخل إلى البلاد عبر الحدود الطويلة مع دول الجوار.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

114 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments