كلفة الانترنيت في العراق تفوق مثيلتها في الدول الاخرى بــ 30 مرة

اخبار العراق: أفاد مركز مراقبة الإنترنت بأن العراقيين يدفعون 30 مرة ضعف ما يُدفع في دول أخرى للحصول على خدمة الإنترنت.

وطالب مركز مراقبة الانترنت وزارة الاتصالات العراقية بضرورة تحسين الخدمة معربا عن استغرابه من “الإهمال الكبير الذي تمارسه الحكومات العراقية في قطاع الإنترنت”.

واستنكر المركز أن تترك الوزارة مساحات كبيرة للشركات بتقديم خدمات أقل مما يدفعه المواطن العراقي”، مبينا “أشرنا بأن العراقيين يدفعون 30 مرة ضعف ما يدفعه المواطنون في بلدان أخرى”.

فيما يلي بعض الملاحظات بهذا الشأن:

-أعلى سعر لخدمات الإنترنت السريع بالمنطقة العربية في العراق.

-سرعة الـ2 ميغابيت لكل ثانية (2 Mbps) لخط الـ ADSL المنزلي في تونس بمقدار 173 دولار، وفي العراق 9,097 آلاف دولار في السنة.

-سعر الميغا الواحدة في دول الجوار السعودية والاردن و تركيا وايران تبلغ 3 دولار، وفي العراق يتم بيعها للمواطنين بين 140 دولارا الى 250 دولار.

-الشركات تستهتلك المواطن العراقي في ظل صمت حكومي على هذه الأساليب والممارسات التي تنخر الاقتصاد العراقي.

– التخفيضات التي أعلنت عنها وزارة الاتصالات في سعر السعات، لم يستفد منها المواطن بل الشركات فقط.

وطالب المركز “وزارة الاتصالات بضرورة تحسين خدم الانترنت وفرض شروط على عمل الشركات ومراقبة صارمة على الخدمة المقدمة من قبلها”.

441 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
آرتي
آرتي
1 سنة

يجب ان يطهر العراق من الفساد.
يوجد شخص فاسد وهو المدعو علاء سامي كاظم البريج. يقوم برشوة مسؤولين للفوز بعطاءات اتصالات عبر شركة مزايا للاتصالات، و عطاءات اغذية.
هو مطلوب الان من قبل الشرطة الدولية الانتربول بتهمة التهديد بالقتل و الايذاء.