لكي لاينسى العراقيون.. هكذا تكلم فؤاد حسين: حدود العراق ليست مقدسة

اخبار العراق: ينشر “اخبار العراق” نص تصريح وزير المالية السابق فؤاد حسين بتأريخ والذي اعتبر فيه ان انفصال الاقليم حق مقدس نص التصريح:

قال رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان فؤاد حسين الجمعة إن الحدود التي رسمتها اتفاقية أقرت قبل نحو مئة عام رغما عن الكورد “غير مقدسة” لاسيما في العراق، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الكرد لم يكونوا يوما جزءا من هذه الدولة حتى يقرروا الانفصال عنها.

حديث حسين جاء خلال كلمة له في اليوم الثاني والأخير من مؤتمر نظمته الجامعة الأمريكية في كردستان – دهوك تحت شعار “استقلال كردستان – التحديات والفرص”.

وقال فؤاد حسين في كلمته إن حدود العراق بالنسبة للكرد “غير مقدسة”، في إشارة إلى حدود اتفاقية سايكس بيكو التي أقرت قبل أكثر من قرن وقسمت الكرد ووزعتهم على أربع دول هي العراق وتركيا وسوريا وإيران.

ومضى يقول “يتهموننا بأننا ننفصل ولكننا في الحقيقة لا ننفصل لأننا لسنا جزءا من العراق حتى ننفصل”.

وأضاف حسين أن الإبادة الجماعية التي تعرض لها الكرد في العقود الماضية يمكن أن تكون دافعا وأساسا لاستقلال كردستان، وقال “إذا لم تتمكن الدولة من حمايتنا فعلينا أن نطالب بالاستقلال لحماية أنفسنا”.

ولفت إلى أن طريق استقلال كردستان عن العراق سيمر عبر بغداد لكنه يتعين في الوقت عينه التفاوض بشأن ذلك مع كل من طهران وأنقرة.

وتابع حسين قائلا  “في حال جرت مباحثات الاستقلال مع بغداد بصورة سلسة فأن الموضوع سيصبح يسيرا أما لو وصلت إلى طريق مسدود فسيتم اللجوء إلى الاستفتاء”.

ويطالب المسؤولون الكورد منذ سنوات بإجراء استفتاء على استقلال إقليم كردستان في خطوة يتوقعون خلالها وضع حد للعديد من الأزمات في العراق الذي يئن من صراع ممتد لسنوات.

والاستفتاء هو الخطوة التي تسبق إعلان الاستقلال لكن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني قال مؤخرا إن الاستفتاء قد يلغى إذا وافقت بغداد على الحلم الكردي.

1٬222 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments