لماذا تتمسك كردستان والزعماء “السنة” بالمحاصصة؟

اخبار العراق: قادة العرب السنة و قادت الاكراد السنة يصرون على المحاصصة لانهم المستفيدون الوحيدون منها بينما الشيعة اهل النفط الخاسرون الوحيدون منها والاسباب:

اولا: لان 90% من ميزانية العراق الموحد من نفط الوسط و الجنوب اغلبها توزع على كردستان و المناطق الغربية السنية كرواتب في الرئاسات الثلاث و شبكاتها “كحصص دستورية” ما يفسر معارضتهم لإلغاء المحاصصة.

بالإضافة الى ذلك و هب من لبس الشروال رواتب موظفي كردستان و البشمركة من اموال نفط الوسط و الجنوب مع ان الوظائف و البيشمركة كردستانية حصريا.

ثانيا: كردستان و المناطق العربية السنية شعارهما “نفطنا لنا” و “اموال نفط الوسط و الجنوب لنا”.

ثالثا: كردستان و المناطق العربية السنية شعارهما “مواردنا الكمركية لنا و موارد كمارك الوسط و الجنوب لنا”.

رابعا: حصص كردستان و المناطق العربية السنية من موظفي السفارات و القنصليات من اموال نفط الوسط و الجنوب حصريا.

ما ذكر يفسر تمسك كردستان و المناطق العربية السنية بالمحاصصة لأنها مصدر للمال من نفط الوسط و الجنوب بطرق مختلفة.

آل النجيفي العثمانيون بايعوا البغدادي في الموصل و اثيل ساند داعش بلواء عسكري يعارضون تعديل الدستور و تعهدوا بضمان مكاسبهم و مكاسب الاقليم.

رئيس مجلس النواب الحلبوسي الذي “يدعي الاصلاح” زار قادة الاقليم و طمأنهم انه ضد تعديل الدستور لضمان مكاسبه و مكاسب الاقليم.

الرد على كردستان و المناطق العربية السنية:
اولا: الاصرار على تعديل الدستور.
ثانيا: القول لمن لا يوافق استقل و مع الف سلامة.
سؤال: هل سيرد الساسة الشيعة على ما ذكر؟

الجواب:

هذا امر مستحيل لانهم خانوا الامانة وهدروا اموال نفطهم على انفسهم وعلى الاخرين.
هذا امر مستحيل لان هناك من رفض اقليم البصرة وقطعا سيرفضه من لبس الشروال.
قادة كردستان و قادة العرب السنة متأكدون من ذلك خاصة في عهد من لبس الشروال.
ايها المنتفضون الشجعان الشرفاء اهل الوسط و الجنوب:

اولا: من ينهب اموال نفطكم لينعم بها رفض مطالبكم و شمت بتضحياتكم.
ثانيا: العراق “موحد فقط” لنهب اموال نفطكم.
ثالثا: لو كنتم تعيشون من اموال نفط كردستان و المناطق العربية السنية لوصفوكم “طفيليين” و “اجبروكم” على الاستقلال.
ايها المنتفضون الشرفاء الشجعان:

لم يبق امامكم سوى اعلان اقليم الوسط و الجنوب تمهيدا لدولة الوسط و الجنوب لان العراق موحد فقط لنهب اموال نفطكم.

الرحمة على شهدائنا الابرار و الصبر الجميل لأهلهم و محبيهم و الشفاء العاجل لجرحاهم.

الخزي و العار على من خان الامانة و هدر نفطكم و قتلكم و جرحكم و قريبا “العين بالعين و السن بالسن”.

وكالات

390 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments